بالتعاون مع السفارة الإكوادورية كتارا تحتضن «النهضة العظيمة» للفنانة ماريا فيرونيكا

الدوحة - العرب

السبت، 14 يناير 2017 12:55 ص

عقد صباح أمس الأول في المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) المؤتمر الصحافي الخاص بمعرض النهضة العظيمة للفنانة الإكوادورية ماريا فيرونيكا الذي يفتتح في الخامس عشر من يناير الجاري بالتعاون بين (كتارا) والسفارة الإكوادورية بالدوحة.
وتعرض الفنانة الإكوادورية ماريا فيرونيكا نحو (37) لوحة مختلفة الأساليب والمدارس الفنية، تعبر بعمق عن ثراء الفن الإكوادوري الذي وصل إلى العالمية لما يتميز به من صدق وواقعية .
وفي كلمته التي ألقاها في افتتاح المؤتمر الصحافي المشترك، أعرب الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) عن سروره باحتضان الحي الثقافي لمعرض الفنانة المتألقة ماريا فيرونيكا، مشيرا إلى أنّ اللوحات الرائعة التي رسمتها الفنانة الإكوادورية بريشتها المرهفة تحمل رسالة حضارية وثقافية ، تطل من خلالها ثقافة جبال الأنديز وفنونها على جمهور الحي الثقافي الذواق للفن والمتفاعل دائماً مع الإبداع.
وأشاد السليطي بالتعاون الثقافي الوثيق بين المؤسسة العامة للحي الثقافي وسفارة الإكوادور ممثلةً بسعادة السفير السيد قبلان أبي صعب والذي أثمر عن العديد من المهرجانات والأنشطة والفعاليات والمعارض، حققت في مجموعها أرقى أشكال التواصل الإنساني والثقافي، مؤكداً أنّ الهدف الأشد أهمية لهذا المعرض وأمثاله من بين الأهداف الكثيرة الأخرى لكتارا، وهو تحقيق التواصل والتقارب والحوار بين الأمم والثقافات.
وأعرب مدير عام كتارا عن سعادته بأن الحوارَ بين الثقافة العربية وثقافة أميركا اللاتينية التي تمثلها جمهورية الاكوادور، قد أعطى نتائجَ مثمرة جدا، وهو ما يتيح الانطلاق في ترسيخ التعاون في جميع حقول الإبداع الذي نريده إلى اتساعٍ دائم ونماءٍ متواصل، متمنياً أن يحقق معرض النهضة العظيمة النجاح الكامل في مهمته الفنية والثقافية.
من جهته، توجه سعادة السيد قبلان أبي صعب سفير الإكوادور لدى دولة قطر بالشكرالجزيل لمؤسسة الحي الثقافي (كتارا) ممثلة بمديرها العام الذي لم يأل جهداً ولم يتوانى أبدا عن تقديم كل الدعم والمساندة لسفارة جمهورية الإكوادور طيلة الخمس سنوات الأخيرة، مضيفا أنه لولا الجهود الطيبة التي تبذلها إدارة كتارا وعلى وجه الخصوص الدكتورخالد بن إبراهيم السليطي لما كان تحقيق هذا المعرض ممكناً « مؤكدا أنّ الدور الثقافي الريادي الذي تلعبه كتارا على مستوى قطر والمنطقة يلبي التطلعات والطموحات في توفير ملتقى عالمي للفكر والثقافة والمعرفة منوها بأن الاكوادور تتطلع دائما لبناء أفضل العلاقات مع الدول العربية وخاصة مع دولة قطر التي افتتحت بها أول سفارة في دول الخليج والمشرق العربي وتربطها بها علاقات متميزة.
وفي معرض حديثه عن معرض الفنانة ماريا فيرونيكا، أشار السفير الإكوادوري إلى أن المعرض يتكون من 37 لوحة مختلفة الأساليب والمدارس الفنية، تكتظ بالألوان وتعبر بعمق عن ثراء الفن الإكوادوري القادم من أعماق التاريخ والحضارة والذي يرمز إلى أصالة الشعب الإكوادوري وحبه للفن والثقافة، بالإضافة إلى إعطائها صورة صادقة وواقعية عن التنوع والتلاقح الثقافي وتبادل المعارف والانفتاح على الشعوب وتفاعلها مع الفنون الأخرى، وهو ما أهل الفن الإكوادري لأن يصل إلى العالمية ويصبح له قيمة فنية عالية. من جانبها، أعربت الفنانة الإكوادورية ماريا فيرونيكا عن سعادتها باستضافة كتارا لمعرضها الأول في قطر عبر لوحات تعكس شخصيتها ووهج روحها، وأبدت إعجابها الشديد بما تتميز به كتارا من فخامة وبهاء تعكسها مبانيها الجميلة والرائعة التي تمزج بين الأصالة والمعاصرة، مثنية على ما تنشره كتارا من إشعاعات حضارية تشمل جميع الفنانين وأصحاب الإبداع في مختلف قارات العالم.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.