اختتام السوق الخيري لمهرجان «بشائر الرحمة»

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 20 يونيو 2017 12:19 ص 11

اختتمت الاسبوع الماضي فعاليات السوق الخيري ضمن مهرجان «بشائر الرحمة» والذي تم اطلاقه مع بداية شهر رمضان المبارك بشاركة بين مؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الإنسانية (راف) وغرفة قطر ومركز قطر الوطني للمؤتمرات، حيث شاركت الاسر المنتجة في البازار الخيري من خلال 36 جناحا تحت شعار «تسوق وتبرع».
واشتملت المعروضات على المصنوعات اليدوية التراثية والمأكولات والملابس والمشغولات، بجانب عدد من الفعاليات التي تستقطب كافة أفراد الأسرة، وكان قد أفتتح البازار الخيري سعادة الدكتور عيسى بن سعد الجفالي النعيمي وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، بحضور سعادة السيد محمد بن احمد بن طوار نائب رئيس غرفة قطر والدكتور عايض بن دبسان القحطاني رئيس مجلس الأمناء مدير عام «راف».
وقال السيد صالح بن حمد الشرقي مدير عام غرفة قطر ان الغرفة قد اتاحت الفرصة للاسر المنتجة للمشاركة في البازار الخيري من خلال قيامها بعرض منتجاتها القطرية في المعرض حيث حظيت هذه المنتجات باعجاب الزوار، لافتا الى أن الغرفة تسعى إلى النهوض بالأسر المنتجة ومساعدتها في تطوير منتجاتها وطرحها في السوق المحلي والتعريف بها من خلال المعارض التي تقام في قطر، حيث سبق ان اتاحت الغرفة الفرصة للاسر المنتجة المشاركة في معرض «صنع في قطر» ومعرض معرض اكسبو تركيا بالدوحة وغريها من المعارض التي تنظمها ان تشارك في تنظيمها.
واكد الشرقي على توجه الغرفة في دعم الاسر المنتجة باعتبارها جزء مهم من الاقتصاد الوطني ونواة حقيقية للصناعات الصغيرة والمتوسطة التي نهدف الى تطويرها، لذلك فان الغرفة حريصة على الترويج للأسر المنتجة ومساعدتها في المشاركة بالمعارض سواء التي تقام في قطر او حتى المعارض الخارجية.
ومن جهتهم عبر العارضون في السوق الخيري عن تقديرهم للمبادرة التي أتاحت منصة رمضانية لعرض منتجاتهم لشرائح كبيرة من الجمهور، جنباً إلى جنب لعدد من الأنشطة الرمضانية التي ترسخ للقيم الإنسانية داخل المجتمع، وعبر العارضون عن تقديرهم لمبادرة الغرفة لإتاحة الفرصة لعرض منتجاتهم في ظل الجهود والمساعي للإهتمام بالمنتج الوطني وتشجيع الأعمال المنزلية.
وقال حسن الخزاعي من شركة الوسمي للدعاية أن منتجات الوسمي تتنوع ما بين طباعة المواد الغير ورقية، كالطبع على الملابس وخلافه، وما بين منتجات إلكترونية عديدة، ويحتوى الجناح على جهاز «سكرتير إلكتروني» يعرض لأول مرة في قطر وهو جهاز يتحكم في المنزل بالصوت وبمجرد المناداة عليه «اغلق التكييف أو افتح التلفاز أو ما هي مواعيدي اليوم أو استدعي تاكسي أو ترجمة صوتية وسعره رخيص، وهي تكنولوجيا جديدة تعرض لأول مرة في قطر.
وقالت صاحبة مشروع الجابر للعطور أن منتجاتها تتنوع ما بين العطور النسائية والرجالية التي تصنع يدوياً وتناسب كافة الأذواق، وأوضحت أنها شاركت في عدد من المعارض الخاصة بالأسر المنتجة أو من خلال البازارات المقامة بالمعارض، وأن هذه المشاركات عرفتها على السوق بشكل أوسع، وطورت لديها الفكر التجاري، ووسعت دائرة المعارف والزبائن لمشروعها، وأضافت أن الغرفة تحرص على إبراز المنتجات اليدوية للأسر المنتجة، وتقدمها للجمهور من خلال المعارض المختلفة التي تقيمها.
وقالت رفعة مبارك العبد الله أن مشروعها «راكعة» يهتم بالعباءات الخاصة بالصلاة، وأنها تقدم للأطفال عباءة خاصة بالصلاة بألوان زاهية لتشجيعهن على الصلاة، بالإضافة إلى حقائب خاصة لأغراض الأطفال، وثمنت رفعة مبادرة الغرفة في إشراك الأسر المنتجة بالسوق الخيرية بمهرجان بشائر الرحمة للمرة الأولى، حيث يعتبر المهرجان التي تقيمه راف من أبرز الفعاليات الرمضانية، مؤكدة على نيتها المشاركة في النسخ القادمة للمهرجان، وتقدمت بالشكر لمركز الإنماء الاجتماعي (نماء) على احتضان مشروعها.
ولم يقتصر السوق الخيري على الجانب الإستهلاكي فقط؛ فقد كان للأعمال الخيرية جانباً مهماً حيث اصطفت عدد كبير من اللوحات الفنية للأطفال من خلال معرض (حكاية ريشة) ، والذي يضم لوحات لأطفال من سوريا تعبر عن آمالهم وآلامهم في الظروف التي مروا بها، على أن يذهب ريع تلك اللوحات بعد بيعها عن طريق المزاد الخيري إلى الأطفال السوريين أنفسهم.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.