20 فريقاً يتنافسون على لقب «القلايل» 2018

الدوحة - العرب

الأربعاء، 11 أكتوبر 2017 01:00 ص 5

أقامت اللجنة المنظمة لبطولة «القلايل» السابعة 2018، مساء أمس الأول بالمبنى 15 بـ «كتارا»، حفل إجراء القرعة بين الفرق، بحضور الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا)، وخالد بن محمد العلي المعاضيد رئيس اللجنة المنظمة لبطولة «القلايل للصيد التقليدي»، والشيخ علي بن جبر آل ثاني من شركة «ooredoo»، وعدد كبير من المسؤولين في اللجنة المنظمة لـ «القلايل»، وقادة الفرق المشاركة وأعضائها.
أسفرت القرعة التي أدارها الشاعر طالب العذبة عن تحديد المجموعات لتوزيع الفرق على أربع مجموعات، حيث ضمت المجموعة الأولى فرق: مقانيص، والشمال، والمجد، والنخش، والوعب، حيث سيبدأ دخول هذه الفرق إلى المنافسة في الثالث من فبراير المقبل. فيما ضمت المجموعة الثانية فرق: بوهادي، والسليمي، والأدعم، وغشام، وأم صلال، والتي سيكون دخولها إلى المنافسة في الثامن من فبراير المقبل. فيما ضمت المجموعة الثالثة فرق: السد، وبروق، والعديد، والشقب، والصعايب، والتي ستدخل إلى المنافسة في 13 فبراير المقبل. في حين ضمت المجموعة الرابعة فرق: مزاحم، والرويض، والجريان، والنخبة، والزبارة، والتي ستدخل إلى المنافسة يوم 18 فبراير المقبل.
وشهدت القرعة العلنية استثناء فريق بوهادي من القرعة، ووُضع على رأس المجموعة الثانية، فيما حالف الحظ عدداً من الفرق الجديدة التي تدخل غمار المنافسة للمرة الأولى، في حين تحالفت بعض الفرق التي نافست بقوة السنوات الماضية في فريق واحد، مثل فريق غشام.
وبلغ عدد الفرق المشاركة في القرعة 24 فريقاً، وهي فرق: النخبة، وبروق، والسد، والشقب، ولبرثة، وغشام، والنخش، والوسيل، والرويض، والشمال، والمجد، والصعايب، والوعب، والأدعم، والعديد، والعسيلة، والسليمي، والزبارة، وأم صلال، ومزاحم، وبوهادي، ونوماس، والجريان، ومقانيص.
وأشاد خالد بن محمد العلي المعاضيد -رئيس اللجنة المنظمة لبطولة «القلايل» للصيد التقليدي- في تصريح لـ«العرب»، بالأجواء الإيجابية التي جرت فيها القرعة بحضور الفرق الـ 24 التي استكملت جميع شروط التسجيل، منوهاً بأن الجميع متفائلون بها، ومهنئاً الفرق التي حالفها الحظ.
وكشف المعاضيد أن النسخة السابعة لـ«القلايل» تعرف مشاركة خليجية مكثفة. وأوضح محمد بن نهار النعيمي -المدير التنفيذي ببطولة «القلايل» للصيد التقليدي- في تصريح لـ«العرب»، أن القرعة شهدت حضور جميع الفرق المشاركة، وأن هذا الأمر كان شرطاً إلزامياً لمن يريد المشاركة.
وأعرب محمد علي أبوجاسم الكعبي من فريق مقانيص -والذي تُوّج في النسخة السادسة بجائزة أكبر متسابق- عن سعادته بتبوّء فريقه المجموعة الأولى، مشيداً بشفافية القرعة ونزاهتها، وداعياً للجميع بالتوفيق.
بدوره، قال محمد طالب هليل المري، قائد فريق الشقب، الحائز على بيرق النسخة الأولى، ووصيف الدورة الثانية: «إن القرعة كانت عادلة، ووضعتنا في أقوى مجموعة»، مشيراً إلى أن بطولة «القلايل» تلقي الضوء على الطريقة التقليدية في المقناص بالإبل والجياد. أما محمد خليفة المهندي -قائد فريق بروق- فأوضح أنه على الصعيد الشخصي، شارك في النسخة الأولى والثانية من «القلايل»، لكن الإصابة أبعدته عن مضمار المنافسة لأربع سنوات. وقال: «نحن مستعدون، والحمد لله أن القرعة وضعتنا في المجموعة الثالثة، ونحن مستعدون وجاهزون، وتبقى بعض الترتيبات الخفيفة، حيث جهزنا المطايا والطيور والسلقان، وسنشتغل بمعية بعض الأعضاء الجدد، حتى يتدربوا بشكل جيد ويكونوا جاهزين في الميدان».
يُشار إلى أن الفريق صاحب المركز الأول يفوز بجائزة مالية قدرها مليون ريال، وصاحب المركز الثاني يتحصل على 700 ألف ريال، أما المركز الثالث فيفوز بـ 500 ألف ريال.
وتبلغ قيمة جائزة أفضل تصوير فيديو 100 ألف ريال، وجائزة أفضل تصوير فوتوغرافي 50 ألف ريال، أما جائزة بيئة القانص فقدرها 50 ألف ريال، وتبلغ جائزة أفضل تغطية صحافية للجرائد 15 ألف ريال، فضلاً عن جائزتي أكبر متسابق وأصغر متسابق.

النعيمي: رفع أعضاء الفرق من 9 إلى 11

أوضح محمد بن نهار النعيمي المدير التنفيذي لبطولة القلايل أن قرار اللجنة المنظمة للبطولة اقتضى خلال هذا النسخة رفع عدد أعضاء الفريق الواحد من 9 أعضاء إلى 11 عضواً، مع إمكانية مشاركة 4 خليجيين في الفريق الواحد، لافتاً إلى أن البطولة لقيت ترحيباً وإقبالاً كبيرين من الجمهور على هذه الإضافات.
وأكد النعيمي أن عدد المسجلين في البطولة من الفرق خلال معرض كتارا الدولي للصيد والصقور (سهيل)، وصل إلى 31 فريقاً، لكن الفرق التي استكملت الشروط يوم 5 أكتوبر الحالي -وهو آخر يوم جرى تحديده لاستكمال الأوراق- بلغت 24 فريقاً، من ضمنهم فريق واحد مستثنى من القرعة هو فريق بوهادي، علماً بأن الفرق التي لم يحالفها الحظ ستكون ضمن الفرق الاحتياطية التي قد تشارك في حال تعذر مشاركة الفرق التي حالفها الحظ بالدخول، إذا تعذرت مشاركتهم في البطولة، وهي: الوسيل، ونوماس، والبرثة، والعسيلة. وأثناء إجابته على استفسارات وملاحظات المشاركين في حفل القرعة، نبّه المدير التنفيذي باللجنة المنظمة لبطولة «القلايل» إلى أن الإضافات والتعديل للفرق كافة سيبقى مفتوحا حتى 24 و25 و26 ديسمبر 2017، حيث ستكون هناك إمكانية للتعديل في عدد الأعضاء أو الأسماء خلال فترة الثلاثة أيام المشار إليها فقط، وبعد هذا التاريخ سيُغلق أي تعديل، وسيُستعان بالفرق الاحتياطية فوراً.

السليطي: البطولة تحافظ على التراث


قال الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي -المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا)- في تصريح لـ«العرب»: «إن بطولة (القلايل) للصيد التقليدي هي بطولة (كتارا)، وذلك كونها بطولة تراثية في المقام الأول، وتحقق أهدافنا التي من ضمنها الحفاظ على تراث الآباء والأجداد». ولفت السليطي إلى أهمية هذه البطولة لأهل قطر، مشيراً إلى الإقبال الكبير الذي لمسه من قبل المشاركين الذين جاء معظمهم لحضور القرعة، معرباً عن سعادته بالتعديلات الإيجابية التي شهدتها النسخة السابعة، سواء من حيث زيادة عدد الفرق المشاركة من 16 إلى 20 فريقاً، أو عدد الأفراد لكل فريق، حيث إنه في نهاية المطاف، فإن ما يناهز 220 من مقانيص قطر يجتمعون في مكان واحد، يستعيدون ماضي الأجداد المجيد في الصيد التقليدي، ومعايشة الصعاب التي كابدوها.
وأضاف: «إن بطولة (القلايل) تسهم بشكل كبير في تعزيز فكرة الصيد غير الجائر، وهي من البطولات التي لها قاعدة جماهيرية في الخليج، ومن أشهر البطولات في المنطقة، كما أن الإقبال عليها كبير من قبل الهواة والمهتمين بهذا المجال».

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.