المواهب الشابة تستعد لمسابقة قطر للموسيقى

ولي الدين حسن

الخميس، 12 أكتوبر 2017 12:42 ص 13

تستعد نخبة من المواهب الموسيقية القطرية للمشاركة في النسخة الأولى من مسابقة «قطر الوطنية للموسيقى»، والتي تضم أكثر من 700 شاب، وتنظمها جمعية إلهام الفنانين الشباب (Moving Young Artists) التي تُعنى بدعم المواهب الشابة وإلهامهم منذ أكثر من 3 سنوات، حيث ستقام في الفترة من 15 إلى 19 أكتوبر، في مسرح الدراما في كتارا، لتكون بمثابة احتفاء بالموسيقى والثقافة والتعليم والوحدة. وستتوج بحفل موسيقي والإعلان عن الفائزين بالجوائز في مسرح الدراما.
وتُقام مسابقة «قطر الوطنية للموسيقى» تحت رعاية اللجنة الوطنية للتعليم والثقافة والعلوم (ناتكوم)، وتهدف إلى غرس حب الموسيقى وتعزيز المعرفة بها في المجتمع القطري، كما تسعى لخلق منصة تهدف إلى تشجيع أفضل إبداعات الموسيقى والأداء في قطر برعاية فودافون قطر، وبالتعاون مع الحي الثقافي كتارا، وأوركسترا قطر الفلهارمونية؛ لتصبح حدثاً فنياً رائعاً على المسرحين الوطني والدولي.
وقال سعادة الشيخ حمد بن عبدالله آل ثاني، الرئيس التنفيذي لفودافون قطر: «تتمتع فودافون حول العالم بتاريخ حافل وثري في دعم المسابقات الموسيقية التي توفر للمواهب منصة لإظهار إبداعاتهم؛ ولهذا نفتخر برعاية مسابقة قطر الوطنية للموسيقى. وبلا شكّ ستواصل هذه المسابقة تطورها لتصبح واحدة من أهم المسابقات الموسيقية على المستوى العالمي لتستقطب المواهب اللامعة من قطر وجميع أنحاء العالم. ونتطلع إلى إطلاق النسخة المقبلة وأن نساهم في اكتشاف الجيل المقبل من الموسيقيين الموهوبين؛ فمستقبل الموسيقى في قطر واعد ومثير للغاية».
بدورها، قالت صونيا باركن، المؤسس الشريك لجمعية إلهام الفنانين الشباب (Moving Young Artists): «منذ وصولنا إلى الدوحة منذ 9 سنوات، كان إعداد هذه المسابقة واحداً من الأهداف الرئيسية.. إنها المرة الأولى التي تقام فيها مثل هذه المسابقة في قطر؛ حيث يجتمع الأطفال والشباب من جميع أنحاء العالم وعلى مدار أسبوع كامل، من ضمنهم شباب قطريون، تحت سقف واحد لتأليف الموسيقى والعزف على جميع الآلات الموسيقية، والتدرب على العمل مع الفريق عند العزف ضمن فرقة».
أما عبدالله خميس الكبيسي، رئيس قسم الشؤون العربية والإسلامية باللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم فقال: «إن اللجنة تهدف إلى تشجيع الإبداع والتنافس بين الشباب لاكتشاف أفضل المواهب الموسيقية التي تمثل قطر على المسرح العالمي. وأتقدم بالشكر الجزيل إلى الحي الثقافي كتارا، وصونيا بارك، وجميع الفِرق المساهمة في هذه المسابقة».
يشار إلى أن المسابقة تحظى بدعم من العديد من السفارات والبعثات الدبلوماسية المعتمدة في قطر، وتضم فئة للموسيقى العربية (مقسمة إلى الغناء، والعزف، والتلحين العربي؛ ووفق الفئات العمرية)، وفئة أخرى للموسيقى الغربية، وهي متاحة للموسيقيين والملحنين الشباب. كما تضم المسابقة فئة لذوي الاحتياجات الخاصة. وفيما يخص المجموعات، فيمكنها المنافسة في فئة الكورس والفِرق، فيما تضم لجنة التحكيم كلا من: بارك المدير الفني للمسابقة، ولاينن المدير التنفيذي للمسابقة المسؤولة عن فئة آلات النفخ والفِرق، وأسماء أخرى لامعة في عالم الموسيقى، منها: كيرت مايستر المسؤول عن فئة الكونسرتو، ودانة الفردان التي ستحكم في فئة التلحين وكتابة الأغاني.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.