6 مسرحيات تتنافس في احتفالات اليوم الوطني بدرب الساعي

الدوحة قنا

الإثنين، 13 نوفمبر 2017 05:40 م 25

تتنافس ست مسرحيات في فعالية /عيالنا على المسرح/ التي تنظمها اللجنة المنظمة لاحتفالات اليوم الوطني بالتعاون مع مركز شؤون المسرح بمناسبة اليوم الوطني للدولة الذي يوافق الثامن عشر من ديسمبر كل عام.
وستقام هذه المنافسات للعام الثاني على التوالي على مسرح مكشوف أعدّ خصيصا للفعالية في درب الساعي ابتداء من التاسع من ديسمبر المقبل، حيث سيتم عرضها في اثني عشر عرضا بواقع عرضين لكل مسرحية.
وتم الإعلان عن تفاصيل المسرحيات الست المتنافسة، خلال مؤتمر صحفي نظمه مركز شؤون المسرح في مسرح قطر الوطني، اليوم، حيث أوضح المخرج جاسم الأنصاري، المشرف العام على الفعالية أن المسرحيات المتنافسة هي (طويلة والبقرات) وتقدمها مدرسة البيان الثانية للبنات ومن تأليف عبدالله فخرو، وإخراج جاسم الأنصاري، ومسرحية (الخادم) وتقدمها مدرسة /سميسمة/ الإبتدائية للبنين، ومن تأليف طالب الدوس، وإخراج فالح فايز، ومسرحية (من زمن لول) وتقدمها مدرسة /بروق/ الإبتدائية للبنات، من تأليف حصة العوضي ومن إخراج سعد البورشيد، ومسرحية (دب في قرية القنافذ) وتقدمها مدرسة /الإخلاص/ النموذجية للبنين، ومن تأليف شيخة الزيارة وإخراج فيصل رشيد، ومسرحية (الصديقان) من تقديم أكاديمية /الجزيرة/ الخاصة، وتأليف حنان دحلب وإخراج صلاح الملا، ومسرحية (المزرعة) وتقدمها مدرسة /مسيعيد/ الإبتدائية الإعدادية للبنين من تأليف حصة العوضي ومن إخراج فهد الباكر.
من جانبه، أكد الفنان غانم السليطي رئيس فعالية /عيالنا على المسرح/ أن من بين أهداف الفعالية رفد الحركة المسرحية القطرية بالعناصر المتميزة في مختلف فنون المسرح، مشيرا إلى أنها ستشهد مشاركة كتاب جدد لأول مرة وملحنين وكتاب أغاني فضلا عن فنانين مختصين بالديكور، حيث حرصت اللجنة المنظمة على أن تكون الأعمال المقدمة فيها الجوانب التربوية والقيمية للمجتمع وفي نفس الوقت تعكس قضاياه.
من جانبهم، أشار مخرجو الأعمال المسرحية إلى وجود استعداد لدى التلاميذ ومبادرة لتلقي المعلومة والتفاعل معها، ما يجعله يؤكد ضرورة العمل على تعميق المسرح المدرسي وتعميمه في جميع مدارس الدولة، كما قدم كل مخرج ملخصا عن العمل الذي يقدمه خلال الفعالية.
وكانت التصفيات الأولية لفعالية المسرح لهذا العام قد تمت بمشاركة 11 مدرسة للبنات و11 مدرسة للبنين من المرحلة الابتدائية، حيث تأهلت إلى التصفيات النهائية 6 مدارس .
وتعد الفعالية فنا شاملا لفنون متعددة، حيث تحمل منظومة من القيم التربوية والأخلاقية والتعليمية والنفسية من خلال الأداء الحركي على المسرح، وهي خاصة بالمدارس الابتدائية من الصف الرابع إلى الصف السادس من الجنسين، علما بأن اللجنة المختصة بالفعالية قد قامت الشهر الماضي باختيار الفرق المشاركة طبقا لأفضل أداء مسرحي، على أن يتكون الفريق المسرحي المشارك من 5 إلى 10 طلاب فقط يذكر، وتقوم لجنة التحكيم المكونة من الفنانين محمد بوجسوم ، وعلي حسن، والكاتب سعود الشمري باختيار العرض الفائز لتقديمه في اليوم النهائي وتتويجه في درب الساعي.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.