نحن بإزاء منهاج عمل لتحقيق غايات الدولة

قنا

الأربعاء، 15 نوفمبر 2017 01:53 ص 3

أكد سعادة السيد أحمد بن عبد الله زيد آل محمود رئيس مجلس الشورى، أن الخطاب الذي افتتح به حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى «حفظه الله ورعاه» أمس دور الانعقاد العادي السادس والأربعين للمجلس، يعتبر منهاج عمل للجهاز التنفيذي وللمجلس كجهاز تشريعي يعمل بالتوازي في إقرار القوانين والتشريعات لتحقيق الأهداف المرجوة التي رسمها سموه وأوضحها في خطابه.
وأشار سعادته، في تصريح للصحافيين، عقب اختياره رئيساً لمجلس الشورى بالإجماع، إلى أن المجلس سيكون بتضافر جهود جميع أعضائه، في مستوى التحديات، لا سيما في هذه المرحلة التي تمر بها دولة قطر، وتحتاج -كما قال سمو الأمير المفدى في خطاب الافتتاح- من الجميع إلى المساهمة وبذل جهود أكبر لتحقيق غايات وأهداف دولة قطر، وكل ما من شأنه رفعتها وتقدمها في ظل قيادة سموه الحكيمة.
وحول خطة العمل المستقبلية لمجلس الشورى، قال سعادته إن المجلس حالياً في مرحلة الاجتماعات ودراسة الأفكار وتبادلها، «وسنقوم بوضع خطة واضحة للعمل بالمجلس خلال المرحلة المقبلة لتحقيق الأهداف التي نعمل من أجلها»، مضيفاً القول في هذا السياق: «الخطط واضحة، هناك أعضاء جدد وإخوة سابقون من قبل، ونتدارس الأمر، وستكون هناك لجان متعددة بالمجلس، كما سيقوم الأعضاء بدراسة المواضيع في اللجان التي ينتمون إليها، وسنقوم بتبادل الأفكار من أجل خطة بدأت ملامحها واضحة من خلال خطاب سمو الأمير المفدى».

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.