«إنجاز» تخرّج 32 ألف طالب خلال 10 سنوات

ماهر مضيه

الخميس، 07 ديسمبر 2017 12:01 ص 16

تحت رعاية وحضور معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، احتفلت مؤسسة إنجاز قطر، أمس الأول، بمناسبة مرور عشر سنوات على تأسيسها، بحضور كبار الشخصيات والجهات المانحة والمتطوعين الشركاء، الذين قدّموا دعماً مستمراً لمؤسسة إنجاز قطر على مدى العقد الماضي.
بهذه المناسبة، قالت الشيخة هنادي بنت ناصر بن خالد آل ثاني، رئيسة مجلس إدارة المؤسسة: «إن الشباب أصبح أكثر طموحاً وتعطشاً لتحقيق مزيد من النجاح الملحوظ ووضع بصماتهم، ليس فقط في قطر، ولكن على الصعيد العالمي».
ولفتت إلى أن «إنجاز قطر» هي جزء من مؤسسة إنجاز العرب، وهي شبكة من 15 دولة من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تعمل على أداء مهمة مشتركة، تتمثل في إعداد وإلهام الشباب العرب للنجاح في الاقتصاد العالمي.
تخريج
وبينت أن «إنجاز قطر»، منذ تأسيسها عام 2007، استطاعت تخريج أكثر من 32 ألف طالب عبر 60 مدرسة و7 جامعات، بالتعاون مع 75 شركة داعمة، وأكثر من 1500 متطوع مشارك.
وأوضحت أن رؤية «إنجاز قطر» إلهام جيل جديد من شباب الدولة، وإعدادهم حتى يجيدوا توظيف مهارتهم الطبيعية وحماسهم وطموحهم بيسر ودون معاناة؛ ليصبح قادة الأعمال قادرين على النهوض بمجتمعاتهم بالمستقبل، لافتة إلى أن «إنجاز قطر» تؤمن بقدرات الشباب اللامحدود رواد سوق العمل في المستقبل.
وأشارت إلى أنه ستظل أولويات «إنجاز» تزويد الشباب بالمهارات وأنماط التفكير التي يحتاجونها ليصبحوا قادة ورواد أعمال قادرين على تحفيز مجتمعاتهم، لافتة إلى النجاح الذي حققته مؤسسة إنجاز قطر على مدار السنوات العشر الماضية بمخزون كبير من الطموحات والمشاريع، لضمان تحقيق ودعم أهداف رؤية قطر الوطنية 2030.
وأوضحت أنه خلال الأسبوعين الماضيين، أطلقت «إنجاز قطر» حملة الذكرى السنوية العاشرة لتأسيسها في جميع أنحاء قطر، بدعم من المنظمات المحلية، مثل: «أكسون موبيل»، و«السكك الحديدية القطرية»، و«ناصر بن خالد القابضة»، و«بنك قطر للتنمية»، و«مجموعة سيتي»، و«إلان»، و«هيل + نولتون ستراتيجيز وفريم».
برامج
وأكدت الشيخة هنادي على أن «إنجاز قطر» قدّمت برامج في المدارس الإعدادية والثانوية والجامعات ومراكز الشباب في جميع أنحاء الدولة، وذلك بمساعدة المجتمع التطوعي النشط، للوصول إلى الطلاب من الصف الثاني إلى المستوى الجامعي، مشيرة إلى أن المتطوعين من الشركات نماذج يُحتذى بها للشباب، ويشاركون خبرات أعمالهم ومشاريعهم الريادية.
ومن جانبه، قال السيد عماد الخاجة، الرئيس التنفيذي لمؤسسة إنجاز قطر: «أتمت (إنجاز قطر) 10 سنوات من العمل في تمكين شبابنا لإدراك نجاحهم الاقتصادي، وإلهام جيل من رواد الأعمال الشباب، وجمع الشباب القطري بالموجهين الملهمين»، لافتاً إلى الإيمان بأن الشباب بحاجة إلى جهات لتوجيههم إلى طريق النجاح.
وأضاف: «يتمثل نموذجنا العام للنجاح في برامج المشاركة والشراكات والتعاون، وإشراك المجتمع المحلي. ومثل أي منظمة، نواجه تحديات، ولكننا نتمكن من تخطّيها. أوجدنا نهجاً مستداماً وشراكات جديدة وقادة ملهمين، قادة وموجهين، ستساهم جميعها في بناء مستقبل مفتوح ومتواصل وهادف».
وبيّن أن الفرد يساهم بطريقة أو بأخرى في النجاح، لافتاً إلى أن الخامس من ديسمبر يُعتبر «يوم التطوع العالمي»، وهو يشكل ملكاً لـ «إنجاز قطر» بالطريقة التي نعمل بها، والمتطوعون يأخذون كثيراً من وقتهم وأوقات أسرهم من أجل إلهام الطلاب ودعمهم.
وشهد معالي رئيس الوزراء تكريم الفرق الفائزة بمبادرة «إنجاز»، وهي: مدرسة الكوثر للبنات، وفريق «فانت ستيشن»، كما التقط معاليه الصور التذكارية مع الفرق الفائزة.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.