ماذا قال السيسي عن القدس بعد قرار ترمب ؟

الخميس، 07 ديسمبر 2017 09:40 م 156

تجاهل رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي، الخميس، اليوم الحديث نهائيا عن القدس خلال كلمته بجلسة "تعزيز ريادة الأعمال في إفريقيا" ضمن فعاليات "منتدى إفريقيا 2017"، التي انطلقت اليوم بمدينة شرم الشيخ (شمال شرقي مصر)، وتتواصل حتى السبت المقبل، بمشاركة عدد من قادة القارة الإفريقية. 

وقال السيسي، في الكلمة التي نقلها التلفزيون المصري، أن "مشكلة القارة الإفريقية لا تكمن في الموارد اللازمة للتنمية والتطور، لكن هناك حاجة لشبكة طرق حقيقية تربط أطراف القارة". 

وتابع: "إذا كنا نريد تغيير حقيقي لا بد أن نصل دول القارة الإفريقية بعضها ببعض".

واعتبر أنه "حال تحقيق ذلك ستتغير القارة خلال 10 سنوات، وسيكون للقارة الإفريقية شكل آخر مختلف". 

ورأى أنه "من الممكن تحقيق ذلك بما لدينا من إمكانيات وموارد دون استثمارات ضخمة، بالإضافة إلى تجاوز أي شكل من أشكال الخلافات، ويصبح أملنا أن نتعاون ونضع أيدينا بأيدي بعض، ونفكر بعيدًا عن أي خلاف". 

تصريحات السيسي اليوم خلت من أي ذكر للقدس اليوم، متجاهلا حالة الانتفاضة التي تعيشها الشعوب العربية ضد قرار ترمب الذي أعلنه في خطاب متلفز أمس، باعتراف واشنطن بمدينة القدس (بشطريها الشرقي والغربي) عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى المدينة الفلسطينية المحتلة.

ويتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة؛ استنادًا لقرارات المجتمع الدولي.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967، وأعلنت في 1980 ضمها إلى القدس الغربية، المحتلة منذ عام 1948، معتبرة "القدس عاصمة موحدة وأبدية" لها؛ وهو ما يرفض المجتمع الدولي الاعتراف به. 

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.