شراكة دولية بين الدوحة للأفلام وجوبلينز

الدوحة - قنا

الأربعاء، 14 فبراير 2018 02:54 م 41

عقدت مؤسسة الدوحة للأفلام شراكة مع مدرسة التحريك العالمية الرائدة "جوبلينز" في باريس والتي تعتبر المدرسة الأولى في العالم المتخصصة بالرسوم المتحركة.

وستقدم "جوبلينز" بموجب هذه الشراكة ورش عمل مكثفة في الرسوم المتحركة وكل ما يتعلق بجوانب هذا الفن للمواهب في قطر.

ومن خلال الشراكة الأولى من نوعها مع مؤسسة الدوحة للأفلام، ستقدم "جوبلينز" أربع ورش عمل على مدار أسبوعين تقام في الفترة بين أبريل 2018 وأبريل 2019 لتقدم للمشاركين في قطر تدريبا عمليا قيما حول دورة الإنتاج الكاملة لأفلام التحريك القصيرة، على أن يقدم المشاركون في نهاية الورشة مشروع فيلم تحريكي قصير.

إلى جانب ذلك، ستقدم مدرسة التحريك، ورشة عمل سنوية حول أفلام الرسوم المتحركة للشباب، تقام في الدوحة لمدة أسبوع، وستمنح الفرصة لطالب قطري للمشاركة في برنامجها الصيفي في باريس.

وقالت فاطمة الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام في تصريح اليوم، إن التحولات الثقافية التي طرأت على جيل الشباب في المنطقة ولدت طاقات إبداعية هائلة، وهو ما أدى إلى ارتفاع الطلب على المحتوى المحلي.. مؤكدة أن مؤسسة الدوحة للأفلام، تعتبر دعم وتطوير الجيل القادم من المواهب السينمائية في قطر من الركائز الرئيسية في رؤيتها، حيث توفر أعلى مستويات المعرفة والموارد إلى المجتمع. 

وأضافت: "من خلال الشراكات مع أفضل المؤسسات في العالم من ضمنها "جوبلينز"، نقدم لمواهبنا الشابة فرصا مثالية لاكتساب المهارات وتطوير مسيرتهم المهنية في هذه الصناعة التي تشهد تحولا كبيرا وسريعا. وبفضل توفير مثل هذه الفرص القيمة في مجال صناعة الرسوم المتحركة في قطر، نساهم في تمكين صناع الأفلام والمبدعين لتعزيز حضورهم في السوق المحلي والعالمي على حد سواء".

بدوره قال سيسيل بلونديل، رئيس العلاقات الدولية في "جوبلينز": "إن مبدأنا الرئيسي هو حصول الطلاب والمتدربين في "جوبلينز" على أفضل مستويات التدريب الذي يزودهم بالمهارات التقنية القوية والثقافة اللازمة لتقديم مشاريع متميزة. ولهذا فإن شراكتنا مع مؤسسة الدوحة للأفلام فرصة مهمة لنا لمشاركة معارفنا في مجال أفلام الرسوم المتحركة القصيرة مع المواهب الشابة في قطر. ومن جهتنا نسعى على الدوام لفتح الأبواب للأعمال الإبداعية التي تشجعهم على تخطي الحواجز وترك بصمتهم الخاصة في هذه الصناعة".

وتقيم مؤسسة الدوحة للأفلام ورشة "جوبلينز" للتحريك بالشراكة مع السفارة الفرنسية في دولة قطر بقيادة عايدة ديل سولار، وهي المنسقة التربوية والمدرسة في قسم التحريك في هذه المدرسة، كما أنها مبرمجة أفلام التحريك في مهرجان آنسي الدولي لأفلام التحريك.

جدير بالذكر، أن "جوبلينز" تعتبر مرجعا عالميا في حقل الاتصال الرقمي والتصميم التفاعلي والترفيه لأكثر من 50 عاما، وهي من المدارس التابعة لغرفة التجارة والصناعة الإقليمية في باريس. كما تتميز بتقديمها ورشا تدريبية معمقة ومكثفة في مجالات التصوير وصناعة أفلام الرسوم المتحركة والتحريك الثلاثي الأبعاد وتصميم الصور والأفلام وألعاب الفيديو.





أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.