خلال لقاء مع وفد كبرى شركات التكنولوجيا.. "غرفة قطر" تبحث العلاقات الاقتصادية مع وفد روماني

الدوحة- العرب

الإثنين، 16 أبريل 2018 04:03 م 73

قال سعادة السيد محمد بن احمد بن طوار نائب رئيس غرفة قطر أن العلاقات بين دولة قطر وجمهورية رومانيا تشهد تطوراً على كافة المستويات، بما يفتح المجال لزيادة التجارة بين القطاع الخاص وأصحاب الأعمال في البلدين، موضحاً أن المناخ الاستثماري في قطر ورومانيا محفز على الاستثمار، ويجتذب رؤوس الأموال الاجنبية، وأن عدد من رجال الأعمال القطريين مهتمون بالتعرف على الفرص الاستثمارية في رومانيا.

وأشار سعادته خلال لقاء عقدته غرفة قطر (اليوم الاثنين 16 ابريل 2018) بمقر الغرفة جمع عدد من أصحاب الأعمال القطريين مع وفد اقتصادي روماني، أن حجم التبادل التجاري بين قطر ورومانيا وصل العام الماضي 71 مليون دولار، وهو ما لا يعكس حجم الإمكانات المتاحة، وتطلعات الشعبين الصديقين، موضحاً أن عقد هذه اللقاءات يهدف لاستعراض الفرص الاستثمارية المتاحة في عدد من القطاعات التي تتميز بها البلدين، وبالتالي سيزيد من فرص  عقد تحالفات اقتصادية وشراكات بين قطاع الأعمال من الجانبين.



وترأس الوفد الروماني السيد كلاوديو ايونستشيو من وزارة الاقتصاد والتجارة الرومانية، وبحضور كل من السيد فلورين فريديو رئيس الرابطة الرومانية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وسعادة كريستيان تودور سفير رومانيا لدى الدولة، ويستهدف الوفد التعريف بالشركات المشاركة من قطاعات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأمن المعلومات.


وأوضح بن طوار أن الاقتصاد القطري اثبت قدرة عالية على التصدي لعدد من التحديات الاقتصادية التي واجهته، واخرها الحصار الجائر المفروض عليها، حيث عززت الدولة علاقاتها الاقتصادية والتجارية، واستطاعت في فترة وجيزة فتح خطوط مباشرة مع  عدد من الشركاء التجاريين، مشيراً أن الإمكانات الهائلة بالدولة كمطار حمد والناقل الوطني وميناء حمد؛ قد ساهمت في ربط مجتمع الأعمال بنظرائه من كافة دول العالم، ودعا نائب رئيس الغرفة الوفد الزائر للتعرف على الفرص الاستثمارية الواعدة المتاحة في قطر، مؤكداً أن الغرفة لن تألو جهداً أمام الشركات الرومانية الراغبة في الدخول للسوق القطري.

من جهته اوضح السيد فلورين فريديو أن المؤشر السنوي لقطاع تكنولوجيا المعلومات في رومانيا قد سجل 20% ارتفاعاً للعام 2008 وحتى العام 2011، مقدراً عدد الشركات العاملة في هذا المجال بحوالي 7 آلاف شركة تعمل في رومانيا، وأشار أن الرابطة الرومانية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي تأسست عام 1990 تضم عدد كبير من كبريات الشركات.



من جانبه أعرب سعادة سفير رومانيا لدى الدولة عن أمله بأن يسهم اللقاء في فتح آفاق اوسع للتعاون التجاري بين البلدين، موضحاً أن هناك عدداً من المجالات التي يمكن للقطاع الخاص التباحث حول إقامة الأعمال فيها،  واستعرضت عدداً من الشركات الرومانية الخدمات التي تقدمها في المجال التكنولوجي، ومنها برمجيات الحماية وقواعد البيانات ، وأنظمة التشغيل والأنظمة الاقتصادية، والتطبيقات المختلفة، والخدمات الالكترونية للشركات والمؤسسات.





أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.