قلق سعودي من خطة ظبيانية للاستعانة بقوات أوغندية باليمن

وكالات

الثلاثاء، 17 أبريل 2018 01:02 ص 152

كشفت مصادر يمنية عن أن الإمارات قررت الاستعانة بقوات من أوغندا، لتعزيز عملياتها العسكرية في اليمن، بعيداً عن أي تنسيق مع السعودية.

وأكدت المصادر أن الخطوة الظبيانية تثير قلقاً حالياً في السعودية، لاتخاذ هذه الخطوة بعيداً عنها، والتي لم يتم التنسيق معها سلفاً بهذا الصدد.

وذكر موقع «عربي 21» أن مصدراً وثيق الاطلاع في اليمن أكد أن قيادات ظبيانية تعتزم زيارة أوغندا لتوقيع عدد من الاتفاقيات، ومن بين الاتفاقيات التي سيتم توقيعها مع الرئيس يوري موسيفيني اتفاقية تلتزم فيها أوغندا بتأمين عشرة آلاف مقاتل أوغندي، يتواجد منهم ألفان في الصومال، والبقية سيتم إرسالهم إلى اليمن؛ وذلك لدعم القوات الإماراتية هناك.

وأكد المصدر أن سبب الاستعانة الإماراتية بقوات من أوغندا يعود إلى المخاوف من أن تسحب السودان قواتها المشاركة في التحالف السعودي باليمن.

وأوضح المصدر أن مستشارة الرئيس الأوغندي الدكتورة نجوى قدح الدم، قامت بالترتيب للاتفاقية التي سيناقشها وفد أبوظبي مع الرئيس الأوغندي، لافتاً إلى أن الدكتورة نجوى تلعب أدواراً سياسية في دول حوض النيل.

وأضاف المصدر اليمني أن الإمارات تسعى، من خلال علاقاتها مع الرئيس الأوغندي أيضاً، إلى محاولة إقناعه بإخراج مقاتلي البوليساريو الذين تحتضنهم أوغندا وتدعمهم بالسلاح؛ حيث يتم التنسيق على ذلك بين الإمارات والمغرب.

وأكد المصدر اليمني أن لدى السعودية مخاوف وقلقاً متزايداً من التوسع الإماراتي في اليمن، خاصة أن الرياض لم يتم إطلاعها على تفاصيل الصفقة.


أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.