السودان يستدعي سفير الاتحاد الأوروبي للاحتجاج

الاناضول

الأربعاء، 11 يوليه 2018 11:40 م

استدعت وزارة الخارجية السودانية، الأربعاء، سفير الاتحاد الأوروبي بالخرطوم، جان ميشيل دموند، احتجاجا على بيان للاتحاد أعرب فيه عن أسفه لعدم تسليم جيبوتي وأوغندا الرئيس عمر البشير، للمحكمة الجنائية الدولية. 

جاء ذلك في بيان صادر عن وزارة الخارجية السودانية نشرته وكالة الأنباء الرسمية "سونا".

وأعرب البيان، عن "استياء السودان، ورفضه لبيان الاتحاد الأوروبي الخاص بالضغط على بعض الدول الإفريقية والدعوة للاستجابة لمزاعم المحكمة الجنائية الدولية بشأن السودان". 

وشهد البشير، الخميس الماضي، حفل افتتاح المنطقة التجارية الحرة في جيبوتي. 

كما زار أوغندا، السبت الماضي، والتقى نظيره الأوغندي يوري موسيفيني في مدينة عنتيبي. 

وقال البيان، إن الرئيس السوداني عمر البشير، "يمارس مهامه السيادية، بما فيها الزيارات الخارجية، وفقا لما تمليه واجباته الدستورية". 

وأضاف أن "السودان لا يقبل أن يُزج به أو يخضع لأي إجراء أو تصرف مبني على ميثاق روما المنشئ للمحكمة الجنائية الدولية إذ أنه غير مُوقّع على هذا الميثاق". 

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.