مبارك في مواجهة ماتشالا «الملك» و«العميد» يتطلعان إلى ضرب أكثر من عصفور

علاء الدين قريعة

الجمعة، 10 أغسطس 2018 03:17 ص

تشكل مواجهة الأهلي وقطر -التي يستضيفها ملعب جاسم بن حمد في نادي السد الليلة الساعة 19:40 في الأسبوع الثاني لدوري النجوم- اختباراً خاصاً لكليهما، وتبدو ذات حسابات خاصة، سواءً لميلان ماتشالا أو عبدالله مبارك، فالأهلي -الباحث عن تعويض سقوطه الكبير أمام الريان في الجولة الأولى- لا يريد أن يتلقى صدمة جديدة أمام القطراوي، ويدرك التشيكي ماتشالا أن فريقه لديه القدرة على استعادة توازنه، ذلك أن المواجهة أمام الريان ربما لم تكن متكافئة في ظل الفوارق بين الفريقين، وسيحاول ماتشالا ترتيب أوراق الفريق، والبحث عن ثغرات الفريق القطراوي، التي تمكنه من خطف النتيجة التي يطمح لها.

وسيعاني العميد من غياب مدافعه الإيراني محمد رضا بسبب الإصابة، الأمر الذي سيصعب المهمة على دفاع العميد في مواجهة سوريا وتاباتا وجوناثان.

من جهته، يتطلع فريق قطر -بقيادة مدربه عبدالله مبارك- إلى استمرار الانطلاقة المثالية التي حققها في الجولة الأولى، بعد أن ضرب الغرافة بثلاثية، ومواصلة تأكيد أنه قادم بقوة هذا الموسم، في وجود العديد من الأوراق الرابحة، خاصة هدافه السوري أسامة أومري، والنجم العراقي الموهوب حسين علي، والموهبة علي عوض، فضلاً عن عودة أحمد معين، وبالتالي، الفريق سيكون هاجسه إثبات الذات، والتأكيد على أنه فريق لا يستهان به، ولن يكون بين المهددين، وتحت مقصلة دائرة القلق، بل سيعيد الهيبة إلى الأجواء في الدفنة، ويكون أحد الفرسان الأربعة الكبار، وهو ما تطمح له الإدارة القطراوية، بعد تميزها في سوق الانتقالات.

كما يتطلع عبدالله مبارك -المدرب الوطني الوحيد في دورينا- إلى إثبات أحقيته، بعد أن نجح في قيادة الملك في الموسم الماضي إلى البقاء، بعد أن خلف الأرجنتيني كالديرون.


أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.