مدرب الأحلام يجهز قوته الضاربة لتجاوز الرهيب

احمد حسن

الجمعة، 14 سبتمبر 2018 03:36 ص

أنهى الفريق الكروي الأول بنادي العربي استعداداته للقاء الديربي الجماهيري أمام الريان، والمقرر إقامته في السادسة من مساء اليوم على ملعب حمد الكبير، حيث أدى اللاعبون مراناً خفيفاً مساء أمس على الملعب الفرعي بالنادي، وسط دعم إداري كبير بتواجد سعادة الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني رئيس النادي، وفي ظل حضور عدد من الجماهير التي حرصت على دعم الفريق.
وحرص الكرواتي لوكا بوناسيتش المدير الفني خلال المران على وضع اللمسات النهائية على طريقة اللعب التي سيدخل بها المواجهة، والتي سترتكز بشكل أساسي على مبدأ تأمين الدفاع وتحصين منطقة جزاء الفريق أمام مهاجمي المنافس، مع الاعتماد على شن هجمات مرتدة سريعة لمباغتة مرمى الفريق الرياني.
وحاول بوناسيتش خلال المران تنفيذ بعض الجمل التكتيكية، سواء في كيفية تطبيق الهجوم المعاكس بأقل عدد من التمريرات، وهو الأسلوب الذي اتبعه الفريق في مباراة أم صلال في الجولة الرابعة من المسابقة، بعدما استطاع اللاعبون من استثمار كل الهجمات المرتدة السريعة وسجلوا منها 5 أهداف كانت كفيلة بتحقيق الفوز بنتيجة 5\1.
وأوضح أن الجهاز الفني لن يغامر بتطبيق أسلوب اللعب المفتوح حتى لا يقع في نفس الخطأ الذي أرتكبه أمام السد في المباراة الشهيرة في الجولة الثانية، والتي تعرض فيها لخسارة تاريخية بنتيجة 10\1، لذلك سيكون مبدأ التوازن ما بين الدفاع والهجوم هو الأنسب في مواجهة فريق بحجم الريان يمتلك العديد من اللاعبين المميزين والقادرين على تسجيل أهداف من أنصاف الفرص أمثال تاباتا وسوريا وخلفان إبراهيم.
وقد أبدى اللاعبون تجاوباً كبيراً مع تعليمات المدرب بعدما اتسم أداء معظمهم بالقوة والحماس بغية نيل ثقة الجهاز الفني للدخول في التشكيلة الأساسية للمباراة، وتألق بشكل لافت للنظر البرازيلي دييجو جارديل الذي يضع عليه بوناسيتش آمالاً عريضة لقيادة زملائه بتمريراته الخطيرة في النصف الهجومي من ملعب المنافسين.
معسكر مغلق
انتظم لاعبو العربي مساء أمس في معسكر مغلق بفندق جراند ريجينسي، وذلك عقب أدائهم المران الختامي حيث واصل الفريق استعداداته من خلال قيام المدرب بإلقاء محاضرة نظرية للاعبين حول أسلوب وطريقة لعب فريق الريان، وأهم نقاط القوة ومناطق الضعف في صفوفه سعياً للعمل على استغلالها لصالح الفريق

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.