المحمد يستقبل وفدا من الشركة السودانية للمناطق والأسواق الحرة دعوة الغرفة والقطاع الخاص القطري للمشاركة بمعرض الخرطوم الدولي

الدوحة- بوابة العرب

الإثنين، 05 نوفمبر 2018 02:20 م

قال الدكتور محمد بن جوهر المحمد عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة قطر أن دولة قطر وجمهورية السودان الشقيقة تربطهما علاقات تعاون وثيقة وراسخة وتغطي كافة المجالات.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي استضافته الغرفة لوفد سوداني يمثل الشركة السودانية للمناطق والاسواق الحرة برئاسة السيد ابو عبيدة ثابت كمال مساعد المدير العام للشركة، والسيدة انتصار سعيد محمد  مديرة الترويج، وبحضور السيد الدكتور محمد سيد احمد المستشار الثقافي بسفارة جمهورية السودان لدى دولة قطر.

وقال المحمد أن دولة قطر تُكن احتراماً كبيراً للسودان وشعبها، خاصة وأن هناك جالية سودانية كبيرة تعمل في قطر وتشارك في النهضة التي تشهدها وساهمت في تأسيس كثير من المؤسسات الهامة بالدولة.

ونوه بأن القطاع الخاص القطري متواجد في السودان بقوة وهناك شركات قطرية تعمل في السودان في قطاعات مختلفة، وأن هناك مشاركات قطرية في كثير من الفعاليات والمعارض التي تقام بالسودان.

ولفت المحمد الى أن الحصار المفروض على قطر منذ أكثر من عام كان له من الايجابيات الكثير، حيث ساهم في زيادة تعزيز قطر لعلاقات التعاون مع دول كثيرة وساعد في تعزيز النمو في القطاعين الصناعي والزراعي.

من جانبه، قال السيد أبو عبيدة كمال أن الهدف من زيارة الغرفة هو دعوة القطاع الخاص القطري والغرفة وأصحاب الأعمال القطريين والشركات القطرية للمشاركة في معرض الخرطوم الدولي والذي يقام في دورته السادسة والثلاثون بأرض المعارض ببري في الفترة من 21 – 28 يناير 2019، و تنظمه الشركة السودانية للمناطق والأسواق الحرة على مساحة 14500 م مربع بمشاركة أكثر من 700 شركة محلية. 

ونوه كمال بأن المعرض هو أكبر وأقدم معارض السودان حيث بدأ منذ عام 1976 وهو معرض تجارى عام يتم فيه عرض قطاعات واسعة من المنتجات والخدمات وفرص الاستثمار.

وأوضح أن دولة قطر كانت دائما من أبرز الدول المشاركة في هذا المعرض، مشيراً الى أن مشاركة قطر في المعرض تعتبر اضافة كبيرة خاصة وأن هناك الكثير من الشركات القطرية التي تعمل في السودان ولها تأثير واضح على سوق الأعمال.

وأكد ان وجود قطر مهم في المعرض خاصة وأن هناك توجهات من جانب القيادة السودانية لفتح المجال للقطاع الخاص القطري للمساهمة في الاقتصاد السوادني واتاحة الفرصة لأن يكون للشركات القطرية استثمارات أكثر فيها.

وقال أن بلاده تتمتع بكثير من الثروات الطبيعية والمواد الخام التي يمكن أن تكون رافد للصناعة القطرية، مشيراً بأن الشركات القطرية اكتسبت خبرة كبيرة في السودان ولها نجاحات كثيرة في قطاعا متنوعة.

وأوضح أن مشاركة الشركات القطرية في المعرض توفر فرصة لتبادل الخبرات والاطلاع على القطاعات التي يمكن الاستثمار فيها.

يذكر أن الشركة السودانية للمناطق والأسواق الحرة تأسست عام 1993 وكانت أول دورة لمعرض الخرطوم الدولي عام 1978 .








أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.