مهرجان أجيال السينمائي يفتتح دورته السادسة بفيلم ملاعب الحرية

قنا

الإثنين، 05 نوفمبر 2018 05:59 م

أعلن مهرجان أجيال السينمائي، الذي تنظمه مؤسسة الدوحة للأفلام، اليوم، عن افتتاح دورته السادسة بفيلم ملاعب الحرية في الثامن والعشرين من الشهر الجاري لمخرجته نزيهة عريبي.
وحصل هذا الفيلم على دعم من برنامج المنح بمؤسسة الدوحة للأفلام من إنتاج مشترك (ليبيا، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة، هولندا، كندا، لبنان، قطر 2018).

ويحكي فيلم ملاعب الحرية قصة الأمل والتضحية في بلد تعد الأحلام فيه ضرباً من الترف، وذلك بتتبعه لمسيرة ثلاث سيدات وجهودهن لتشكيل فريق في ليبيا ما بعد الثورة.

وقالت السيدة فاطمة حسن الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام ومدير مهرجان أجيال السينمائي في تصريح اليوم، إن افتتاح مهرجان أجيال السينمائي دورته السادسة بفيلم ملاعب الحرية، جاء اختياره نظرا لإظهاره قيم الشجاعة والإصرار والعزيمة للنساء وخصوصاً العربيات منهن. 
وأوضحت الرميحي، أن الفيلم، يعد مرآة حقيقية لفكرة المهرجان هذا العام حيث يركز على القصص العالمية للناس والمجتمعات التي تتخطى الحدود وتشكل مصدر إلهام لكل العالم.

وأضافت: "يأتي فيلم ملاعب الحرية في وقت تبرز فيه أصوات النساء في العالم ويزداد الاهتمام بقضاياهن المحقة. وإلى جانب إلقاء الضوء على أهمية تمكين النساء، يشكل الفيلم نافذة مهمة تطل على منطقتنا ومجتمعنا خصوصا النساء اللواتي يسعين بكل ثقة وإرادة لتحقيق أحلامهن وتطلعاتهن، منوهة بأن توقيت الفيلم، يعتبر مثالياً في أجيال، نظرا لكونه يعد تمثيلاً رمزياً للعام الذي تسلمت فيه قطر شعلة كأس العالم من روسيا وهو الحلم الذي طالما تطلع إليه بلدنا ومنطقتنا. 

وتم تصوير فيلم ملاعب الحرية على مدار خمس سنوات، إذ يسرد قصة سيدات يواجهن بكل عزم، تحديات هائلة كان يتوجّب عليهن تطويعها لتحقيق حلمهن في ممارسة كرة القدم لأجل بلدهن. وكافح الفريق لكسب دعم وتقدير المجتمع، وكذلك الحق في اللعب، في ظل معارضة شرائح من المجتمع لطموحات السيدات. 

ومن خلال أعين هؤلاء الناشطات، يرى المشاهد واقع بلد في مرحلة انتقالية تصطدم خلالها حكايات الأفراد في الشغف والطموحات بواقع التاريخ. 

من جهة أخرى، سيعرض مهرجان أجيال مجموعة من الأفلام السينمائية المشوقة في قسم العروض الخاصة تظهر القدرات الكبيرة واللامحدودة للأفلام حيث تبرز مفاهيم ورؤى جديدة وتحتفي بالثقافة وتلهم الناس من كافة المستويات والقدرات.

وتتضمن القائمة في قسم العروض الخاصة الأفلام التالية: ثلاثة وجوه من إنتاج (إيران2018) للمخرج جعفر بناهي، بالإضافة إلى فيلم ذيب من إنتاج (الأردن، قطر، الإمارات العربية المتحدة، المملكة المتحدة  2014) للمخرج ناجي أبو نوار، حيث يعتمد على الترجمة الإثرائية والوصف السمعي البصري، وفيلم حياتي من إنتاج (إسبانيا، فرنسا  2017) للمخرجة صوفيا إسكودي وليليانا توريس، وفيلم كفاحنا من إنتاج (بلجيكا، فرنسا 2018) للمخرج غيوم سينيز، وفيلم الرجل الذي سرق بانكسي من إنتاج (المملكة المتحدة، إيطاليا، قطر  2018) للمخرج ماركو بروسربيو، وفيلم النحلة مايا من إنتاج (أستراليا، ألمانيا، الولايات المتحدة الأمريكية  2014) للمخرج ألكيسيس شتادرمان.

جدير بالذكر، أن مهرجان أجيال السينمائي ستحتضن فعالياته المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا خلال الفترة من 28 نوفمبر الجاري إلى الثالث من ديسمبر المقبل.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.