وزارة المواصلات والاتصالات ومنظومة قطاعي النقل والاتصالات تحتفل باليوم الرياضي للدولة

الدوحة - بوابة العرب

الثلاثاء، 12 فبراير 2019 12:15 م

شارك موظفو وزارة المواصلات والاتصالات والجهات العاملة في قطاعي النقل والاتصالات الاحتفالات التي أقامتها الوزارة في فعّالية اليوم الرياضي للدولة.
وشارك الوزارة في الفعّالية التي أقامتها في حديقة اسباير، تحت شعار (خلها نمط حياة)، كلاً من الهيئة العامة للطيران المدني، وهيئة تنظيم الاتصالات، وكلية قطر لعلوم الطيران، وشركة مواني قطر، وشركة سكك الحديد القطرية (الريل)، وشركة مواصلات (كروة)، وشركة كيوترمنلز لإدارة ميناء حمد، ولجنة تسيير مشروع الميناء الجديد، والشركة القطرية لشبكة الحزمة العريضة.
وبهذه المناسبة قال سعادة السيد جاسم بن سيف السليطي وزير المواصلات والاتصالات: إن اليوم الرياضي للدولة يعكس رؤية القيادة الحكيمة في بناء الإنسان والمجتمع، حيث أن هذه المناسبة رسالة مهمة لتكون الرياضة كجزء من ثقافة وحياة الفرد والمجتمع، وأحد أوجه الاستثمار في العنصر البشري. 
وأضاف سعادته: تأتي فعّالية الوزارة بهذا اليوم تجسيداً لرؤية الشراكة مع مختلف الجهات بالدولة من أجل النهوض بالرياضة للمساعدة في بناء إنسان صحي قادر على المساهمة في مسيرة التنمية والبناء وتحقيق رؤية قطر الوطنية 2030 التي تعتبر الإنسان أهم ركائزها.
ونوّه سعادته على حرص الوزارة في تعاونها مع كافة الجهات في قطاعي النقل والاتصالات، لتنظيم الفعّالية بهدف تحقيق الوعي بأهمية الرياضة ودورها البارز في نهضة المجتمعات وتطورها ودعم وتشجيع الجميع لممارستها والمساهمة في جعلها منهجاً لحياة صحية سليمة.
وبدأت الفعّاليات في اليوم الرياضي بتقديم بعض الأنشطة الترفيهية، حيث قام الموظفون وأسرهم في تمرينات الإحماء ورياضة المشي البطيء وتمرينات خاصة للسيدات، تمهيداً للدخول في باقي أنشطة الفعّالية، والتي ضمّت العديد من التمارين الرياضية والترفيهية ومسابقات ذهنية للكبار والصغار. وأسهمت هذه الأنشطة في ضمان مشاركة وانخراط الجميع في برنامج هذا اليوم بشكلٍ فردي وجماعي على حدٍ سواء.
وبدوره اعتبر سعادة السيد عبدالله بن ناصر السبيعي رئيس الهيئة العامة للطيران المدني أن المبادرة الكريمة التي أطلقها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بموجب القرار الأميري رقم 80 لسنة 2011 بشأن إقامة يوم رياضي للدولة تعكس بوضوح مدى اهتمام الدولة بتعميم ثقافة الرياضة كأسلوب حياة يهدف إلى جعل المجتمع القطري مجتمعاً معافى وصحياً، مشيراً إلى أن دولة قطر تُعتبر السباقة في العالم في تعميم هذه المبادرة النوعية مما يدل على مكانة القطاع الرياضي في الدولة كأحد أهم القطاعات التنموية والاستراتيجية.
وأوضح سعادته أن اعتماد اليوم الرياضي هو جزء من منظومة استثمار الدولة في القطاع الرياضي، على مستوى البنية التحتية الرياضية وتأهيل الفرق في مختلف الرياضات وإرساء مفهوم الرياضة كثقافة مجتمعية، وقد بدأ هذا الاستثمار يُترجم إلى انجازات واستحقاقات وألقاب عالمية كان آخرها لقب البطولة التي أحرزها منتخب قطر في دوري أمم آسيا لكرة القدم والذي يعد إنجازاً نوعياً للكرة القطرية.
وأكد سعادة رئيس الهيئة العامة للطيران المدني على الدور البارز للنشاط الرياضي في تمتين الروابط الاجتماعية داخل بيئة العمل من خلال تنظيم جملة من الأنشطة الرياضية التي تخلق نوعاً من التواصل بين موظفي الجهات والمؤسسات المختلفة مما ينعكس بالضرورة على زيادة الانتاجية وتأمين الرفاهية وتحقيق التنمية.
ومن جانبه قال سعادة السيد محمد علي المناعي رئيس هيئة تنظيم الاتصالات: يأتي اليوم الرياضي انطلاقاً من حرص دولة قطر على تحقيق التنمية البشرية والتي تعد أحد أهم ركائز الرؤية الوطنية 2030، من خلال زيادة وعي المجتمع بأهمية ممارسة الرياضة وتحفيز المواطنين لاتباع نمط حياة صحي بهدف خلق مجتمع سليم قادر على بناء المستقبل. 
وتميزت فعّالية هذا العام بمشاركة واسعة من العاملين بوزارة المواصلات والاتصالات والجهات المختصة بقطاع النقل والاتصالات وفي مقدمتهم كبار المسؤولين على هذا القطاع مما أسهم في تعارف المشاركين على بعضهم البعض، وتقوية روابط الصداقة فيما بينهم، وإشاعة روح التآلف، فضلاً عن ممارسة الرياضة سوياً.
وقال سعادة الشيخ جبر بن حمد بن محمد الجبر آل ثاني مدير عام كلية قطر لعلوم الطيران: إن احتفالنا باليوم الرياضي لدولتنا الحبيبة قطر واهتمامنا به على نحو خاص وبالرياضة بشتى أشكالها على نحو عام لهو دليل واضح على فكر حضاري متقدم وبعد نظر وخطوة ريادية أساسها استثمار المواطن القطري بالشكل الصحيح لبناء مجتمع بنّاء بسواعد قطرية قادره على العطاء والعمل. 
وأضاف: إن اهتمام دولة قطر باليوم الرياضي واحتفالها فيه سنوياً يجعلها تتبوآ المكانة المرموقة ويضعها في مصاف الدول المتقدمة التي تهتم بصحة الفرد وتنمية ثقافته الرياضية وتؤصل في أبنائها من الأجيال الواعدة هذا المفهوم لتنشئتهم على ممارستها منذ نعومة أظفارهم ولكل المراحل العمرية فيما بعد. 
وقال سعادة مدير عام كلية قطر لعلوم الطيران: إن الاحتفال باليوم الرياضي لهو تأكيد وترسيخ ممارسة الرياضة لجميع الموظفين والطلاب في الكلية، ولبناء جسراً من العلاقات الطيبة والأخوية بين زملاء العمل. وأضاف: أشعر بالسعادة والفخر لأن الرياضة في قطر أصبحت واجباً وطنياً ملحاً لتحقيق رؤية قطر الوطنية 2030 التي أرسى مبادئها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى حفظه الله.
وشملت الفعاليات والتي شارك فيها عدد كبير من الموظفين وأسرهم، أيضا منافسات في العاب بدنية كشد الحبل، ومجموعة من المنافسات والتحديات بين الأسر، والألعاب الذهنية، بالإضافة إلى بعض الرياضات الشعبية للأطفال التي تعبر عن الإرث العريق للدولة.
وفي تعليقه على الحدث قال السيد ناصر بن محمد المالكي رئيس مجلس إدارة شركة مواصلات (كروه): يعد النشاط البدني والتغذية السليمة من الركائز الأساسية للحياة الصحية إضافة بأن ديننا الحنيف ومن خلال حديث الرسول (صلى الله عليه وسلم) "علموا أولادكم الرماية والسباحة وركوب الخيل" لهو الدليل والمرتكز على أهمية الرياضة البدنية وخاصة للنشأ. وحافز كبير لموظفي أي شركة وخاصة في شركة مواصلات.
وأضاف: إن سائقي شركة مواصلات (كروه) هم الواجهة التي من خلالها تبني الشركة جسور التواصل مع العملاء، وحيث أنهم يقعون تحت ضغوط مستمرة أثناء القيادة في مختلف الظروف المرورية وأثناء التعامل مع الركاب سريعي الانفعال بجانب تواجدهم وعملهم بعيداً عن أسرهم وأوطانهم، لذلك نحن حرصين على توفير بيئة وظروف عمل تمكنهم من المحافظة على لياقتهم وصحتهم وتكون بمثابة محفز دائم لهم. 
كما أشار المالكي إلى أن اليوم الرياضي للدولة يعد أحد أهم الأحداث التي من خلالها يشارك بها الآلاف من موظفي شركة مواصلات بكل حماس وبهجة لعرض مهاراتهم الرياضية البدنية والذهنية، مؤكداً حرص شركة مواصلات على مشاركة وإعداد الموظفين لمختلف الأحداث التي من خلالها توفي الشركة بمسؤوليتها الاجتماعية نحو دعم النمو المستدام وذلك وفقاً لرؤية قطر 2030.
وبدوره أكد الكابتن عبد الله الخنجي الرئيس التنفيذي لشركة مواني قطر على أهمية الرسالة التي يحملها اليوم الرياضي للدولة والقيم التي يدعو إليها من خلال نشر ثقافة ممارسة الرياضة سعياً لبناء مجتمع صحي سليم قادر على العطاء ومواجهة التحديات. 
وقال: إن مشاركة مواني قطر في اليوم الرياضي للدولة إلى جانب منظومة قطاعي المواصلات والاتصالات وتواجدها بشكل دائم في نشاطات هذا اليوم، يعكس حرصنا على تعزيز الوعي بممارسة الرياضة وتشجيع نمط الحياة الصحية بين الموظفين وعائلاتهم من جهة وأفراد المجتمع من جهة أخرى.  
وأضاف الخنجي: أن الشركة تسعى لتحويل ممارسة الرياضة إلى عادة يومية لدى المنتسبين إليها، وذلك إيماناً منها بأهمية الرياضة ودورها في تعزيز الإنتاجية وتنمية القدرات الذهنية، إضافة إلى دورها في توثيق الصلات وإدامة زخم العلاقات بين الموظفين وتشجيع روح الفريق الواحد، بما يساهم في تحسين عملهم ويدعم تحقيق المزيد من الإنجازات. 
وفي ذات السياق قال الدكتور المهندس أحمد سلمان السليطي الرئيس التنفيذي للشركة القطرية لشبكة النطاق العريض: "إن تخصيص حكومتنا الرشيدة ليوم رياضي يجسد رؤيتها السامية في الاهتمام بصحة المجتمع وذلك من خلال تعزيز أهمية الرياضة وقيمها لما فيها من انعكاس إيجابي على سلامة وصحة الفرد، بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030 والدعامة الاجتماعية للرؤية والعناية بالصحة البدنية والنفسية على حد سواء مع الأخذ بالاعتبار الاحتياجات المختلفة لجميع أفراد المجتمع.
وأضاف: وقد أثبت نجاح هذه الفكرة التي كانت دولة قطر الأولى عالمياً في تخصيصها التفاعل الكبير والمتزايد عاماً بعد عام بالاحتفال به وذلك من خلال مختلف الأنشطة والفعاليات التي تقدمها الوزارات والمؤسسات والشركات للمواطنين والمقيمين. 
وفي ذات الصدد قال المهندس جاسم محمد الشيراوي المدير التنفيذي لمشروع ميناء حمد، إن الزيادة الملحوظة التي نشهدها عام بعد عام في أعداد المشاركين في فعاليات اليوم الرياضي للدولة ما هي إلا دليل على نجاح سياسة حكومتنا الرشيدة في تحقيق أهدافها من هذه الفعّالية، والتي جاءت من منطلق اهتمام الدولة بصحة وحياة جميع من يعيش على هذه الأرض الطيبة من مواطنين ومقيمين وتشجيعها لهم لتبني نمط الحياة الصحية والإيجابية لما تنطوي عليه الرياضة من فوائد تعود على الصحة وأسلوب الحياة.
 موضحاً أن قيام الدولة بتوفير المنشآت الرياضية المختلفة والحدائق العامة، والإقبال المتزايد عليها من مختلف الأعمار والجنسيات يؤكد نجاحها في رسالتها في ألا تكون الرياضة مقتصرة على هذا اليوم فقط بل تتعداه لتكون مستمرة على مدار العام ليداوموا على ممارستها بدافع تغيير نمط الحياة إلى الأفضل.
وأضاف الشيراوي أننا بمشروع ميناء حمد حريصون على مشاركتنا في هذه الفعّالية والتي نؤكد من خلالها تجديد عزمنا على مواصلة المحافظة على الصحة ومساندة مساعي قيادتنا الرشيدة في ترسيخ أهمية الرياضة في عقول جميع العاملين بمشروع ميناء حمد وعائلاتهم، والتي تساهم أيضاً في تحقيق خطط الدولة المستقبلية التي تتطلب عقولاً مستنيرة وأجساداً سليمة. 
ومن جانبه قال السيد بيفيل بيست الرئيس التنفيذي لشركة كيو تيرمينالز: نفخر بمشاركتنا في فعّالية اليوم الرياضي للدولة ودعم رؤية دولة قطر الوطنية 2030، فمن خلال تنظيم أنشطة هذا اليوم المفعم بالحيوية والنشاط لموظفينا، فإننا نشجعهم ونشجع كذلك جميع أفراد المجتمع على اتباع عاداتٍ صحيةٍ ونمط حياةٍ صحي، وفي الوقت ذاته نساعد في تعزيز أسلوب حياة صحي ومفعم بالنشاط والطاقة في قطر. 
وأضاف: إن إظهار الشعور بالفخر والانتماء لهذا البلد هو أحد القيم الأساسية في شركتنا، ونحن نبرهن على هذا الفخر والانتماء من خلال مساهمتنا في تحقيق رؤية قطر الوطنية.
وبدوره قال السيد خليفة حسن الجهني رئيس قطاع الدعم المؤسسي في شركة سكك الحديد القطرية (الريل): إن مشاركتنا في اليوم الرياضي لدولة قطر تنبثق من إيماننا بأهميّته، وذلك من خلال ترسيخ وتشجيع الممارسات الصحية ورفع الوعي بأهمية تبنيها، ونشرها على المستوى الوطني والمؤسسي. 
وأضاف: فالرياضة تسهم بشكل كبير في تخفيف ضغوط الحياة المهنية وتحقيق التوازن البدني والنفسي، والذي بدوره ينعكس بشكل إيجابي على الانتاجية وتحسين مستوى الأداء في العمل، موضحاً أن شركة الريل تقوم بشكل دوري بتنظيم أنشطة رياضية مختلفة لموظفيها على مدار العام، وقال: نحن نؤمن أن رسالة اليوم الرياضي يجب أن تستمر على مدار العام ولا تقتصر على هذا اليوم.
واختتمت فعاليات اليوم الرياضي في أجواء مثالية حيث أشاد المشاركون بالتنظيم وتنوع الأنشطة التي حفزت روح المشاركة والمنافسة بين الجميع.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.