إسرائيل قد لا تفرج عن الدفعة الأخيرة من الأسرى

القدس المحتلة - رويترز

الثلاثاء، 18 مارس 2014 12:00 ص 52

أبلغت إسرائيل الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس الثلاثاء أنها قد لا تنفذ المرحلة الأخيرة من الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين إذا لم يلتزم بمواصلة محادثات السلام بعد انقضاء المهلة التي حددتها الولايات المتحدة للتوصل إلى اتفاق في أبريل. وأصدرت كبيرة المفاوضين الإسرائيليين تسيبي ليفني التحذير بعد يوم واحد من إعراب عباس خلال اجتماع في البيت الأبيض مع الرئيس الأميركي باراك أوباما عن أمله في الإفراج عن الأسرى بحلول 29 مارس. وقالت ليفني في خطاب من شأنه أن يعقد جهود واشنطن لإنقاذ مساعي صنع السلام: «لم يكن هناك على الإطلاق التزام تلقائي بالإفراج عن الأسرى دون أن يكون مرتبطا بإحراز تقدم في المفاوضات». ويخشى مسؤولون أميركيون أن تنهار المفاوضات إذا لم تفرج إسرائيل عن الدفعة الأخيرة من الأسرى. وقالت ليفني: «مفتاح باب الأسرى الفلسطينيين في أيدي أبومازن». وقال مسؤول إسرائيلي متحدثا شريطة عدم الكشف عن هويته: إن إسرائيل تريد تأكيدات على عدم انسحاب عباس من المفاوضات عند الإفراج عن الأسرى. وتابع المسؤول أن من العقبات الأخرى طلبا فلسطينيا بأن يكون فلسطينيو الـ48 المدانون في هجمات قاتلة على اليهود من بين الذين سيفرج عنهم هذا الشهر.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.