تركيز خاص على النواحي الخططية الزعيم السداوي يعلن «الاستنفار» استعداداً للخويا

احمد حسن

الثلاثاء، 17 مايو 2016 12:18 ص

رفع الجهاز الفني للفريق الكروي الأول بنادي السد من درجة استعداداته القصوى تمهيدا للمواجهة المرتقبة أمام لخويا في نهائي كأس سمو الأمير الجمعة المقبل على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد حيث أدى الفريق تدريبا قويا مساء أمس على ملعبه بالنادي.
وشهد المران حالة من التركيز الشديد من جميع اللاعبين الذين خاضوه في ظل معنويات مرتفعة للغاية رغبة منهم في التتويج باللقب الأغلى هذا الموسم وتعويض ما مر به الفريق من سوء التوفيق الذي لازمه على مدار الموسم وأدى إلى خسارته للعديد من الألقاب بداية من كأس الشيخ جاسم (السوبر) ودوري أبطال آسيا ودوري نجوم قطر وأخيرا كأس النجوم.
واستهل الجهاز الفني بقيادة البرتغالي جوسفالدو فيريرا المران بتخصيص جزء منه لتدريبات الأحمال واللياقة البدنية والتي قادها مدرب الأحمال بيدرو سعيا لرفع معدلات اللياقة تدريجيا وحتى موعد اللقاء قبل أن يتم تقسيم اللاعبين إلى مجموعات صغيرة للتدريب على تمرير الكرة من لمسة واحدة وتحت ضغط الخصم.
كما ركز الجهاز على تصحيح الأخطاء والسلبيات التي شابت أداء الفريق في مباراة الريان لعدم تكرارها مرة أخرى أمام لخويا باعتبار أن المواجهة لن تحتمل ارتكاب أي أخطاء لأن من شأنها أن تكلف الفريق المباراة.
كما كان للتدريبات المهارية والفنية نصيب كبير في المران خاصة مهارة التسديد بعيد المدى سواء من الكرات الثابتة أو المتحركة ونالت تدريبات تسديد ضربات الترجيح قسطا وافرا من الاهتمام والأمر نفسه بالنسبة لاستغلال الكرات العرضية.
واختتم الفريق مرانه بأداء تقسيمة رئيسية بين مجموعتين من اللاعبين حرص فيها الجهاز الفني على تطبيق أسلوب اللعب لاسيما في طريقة تحرك اللاعبين طوليا وعرضيا والضغط المستمر على المنافس.

الجهاز الفني يراقب مباراة لخويا والجيش

سيقوم أحد معاوني البرتغالي فيريرا بمتابعة لقاء لخويا والجيش اليوم في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال آسيا  والتي ستقام على ملعب عبدالله بن خليفة بنادي لخويا من أجل إعداد تقرير شامل ومفصل عن فريق لخويا قبل مواجهة نهائي كأس سمو الأمير للتعرف على أبرز نقاط القوة ومواطن الضعف في صفوف الفريق خاصة أنه من المتوقع أن يلعب لخويا بقوته الضاربة في مباراة اليوم نظرا لأهمية اللقاء في مسيرته الآسيوية.
وتزامنت إقامة مباراة لخويا والجيش مع أداء الفريق السداوي لمرانه اليومي على ملعبه الفرعي بنادي السد من أجل مواصلة الاستعدادات لكأس سمو الأمير التي يعول عليها الفريق كثيرا للخروج بأول تتويج له مع الفريق منذ توليه المسؤولية في نوفمبر الماضي خلفا للمغربي حسين عموتة.

فتح التدريبات أمام وسائل الإعلام

تقرر فتح تدريبات الفريق السداوي اليوم استعدادا لمباراة لخويا في نهائي كأس سمو الأمير أمام جميع وسائل الإعلام المختلفة للقيام بمهام التغطية الإعلامية وإجراء لقاءات مع اللاعبين وذلك قبل انطلاق التدريبات على أن يتم حظر تواجد أي إعلامي في الملعب مع انطلاق المران.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.