نظمت فعاليات منوعة لموظفيها د. خالد بن جبر: "القطرية للسرطان" تعزز الوعي الصحي بأهمية الرياضة

الدوحة- العرب

الأربعاء، 14 فبراير 2018 01:57 م

احتفلت الجمعية القطرية للسرطان باليوم الرياضي للدولة عبر تنظيم العديد من الفعاليات والأنشطة الرياضية والترفيهية لجميع موظفيها وأسرهم تقدمتهم السيدة مريم حمد النعيمي المدير العام، وذلك بالقاعة الرياضية بالجمعية، فضلاً عن مشاركتها في البطولة الرياضية التي نظمتها شركة فيوتشر 318 في القرية الآسيوية بالمنطقة الصناعية تحت رعاية وزارة الثقافة والرياضة.

وبهذه المناسبة قال سعادة الدكتور الشيخ خالد بن جبر آل ثاني رئيس مجلس ادارة الجمعية-  إن الاحتفال باليوم الرياضي يأتي في إطار مشاركة الدولة بكامل مؤسساتها العامة والخاصة في إقامة هذا اليوم طبقا للقرار الأميري رقم 80 لسنة 2011 الذي حدد يوم الثلاثاء من الأسبوع الثاني من شهر فبراير يوماً رياضياً للدولة، كما جاء الاحتفال به تأكيداً لما أشارت إليه رؤية قطر الوطنية 2030 التي اعتبرت الرياضة إلهاماً لمجتمع صحي ومعافى ، مشيراً  لضرورة الاهتمام والاستمرار في ممارسة الرياضة لتصبح سلوكاً يومياً وذلك لما لها من مردود صحي ونفسي وتزكية للنشاط الذهني،  مشيراً لحرص الجمعية على المشاركة في هذا اليوم  سعيها منها إلى إيجاد مجتمع يتمتع أفراده بصحة عالية  وتأكيداً على أهمية الرياضة في الوقاية من الامراض لاسيما السرطان . 

وأوضح سعادته قائلا " يأتي تنظيم هذا اليوم في ظل حرص الجمعية على نشر الوعي بأهمية الرياضة وتعزيز دورها في حياة الأفراد والمجتمع بشكل عام، كما أن مثل هذه اللقاءات تساهم في زيادة الأواصر والتواصل الاجتماعي بين كافة موظفي الجمعية وأسرهم وكذا ربط الجماهير ببرامج الجمعية وأنشطتها.
من جانبها قالت السيدة. مريم حمد النعيمي -  المدير العام للجمعية -  أن اليوم الرياضي يعزز أهداف الرؤية الوطنية لدولة قطر 2030 من خلال برامج متكاملة في مجال الرياضة والصحة والتعليم وصولاً لمجتمع صحي بدنياً ونفسياً وفكرياً يبنى قدرات الفرد ويعزز التفاعل الاجتماعي.

وتابعت قائلة " إن قطاع الرياضة يمثل أحد مكونات ركيزة التنمية الصحية والذي يلعب دوراً رئيسياً في تحسين نوعية الحياة وتعزيزها، ورفاه جميع من يقيم على أرض قطر من خلال توفير الأساس اللازم لنمط الحياة النشطة وتنمية القدرات الرياضية، مضيفة "" يعكس هذا العلاقة الوثيقة بين الرياضة والصحة وتأثير كل منهما إيجاباً على الآخر. 

وأكدت النعيمي على أهمية الرياضة في الوقاية من الأمراض والتأكيد على ضرورة ممارستها بشكل يومي مع التشجيع على إتباع نمط حياة صحي متمثل في ممارسة الرياضة وتناول غذاء صحي الأمر الذي يساهم في الوقاية من السرطان بنسبة 30-40%، حيث يلعب النشاط البدني دوراً محورياً في إثراء حياة الأفراد وعاملاً قوياً للوقاية من ‏الأمراض من بينها السرطان.

وأضافت " تأتي المشاركة من منطلق حرصنا على تشجيع أفراد المجتمع بجميع فئاته وأعماره على تبني نمط حياة صحيّ وجعل الرياضة جزءًا لا يتجزأ من ثقافة مجتمعنا المحلي في دولة قطر، بما ينسجم مع رؤية الجمعية ورؤية قطر الوطنية 2030 الرامية إلى إيجاد مجتمع ينعم بالصحة والرفاهية وتعزيز الصحة ‏البدنية والنفسية والفكرية للمجتمع بجميع أفراده من خلال الرياضة ‏والثقافة .











أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.