اطّلع على تداعيات الحصار «حقوق الإنسان» تعزز التعاون مع وفد البرلمان الكندي

الدوحة - العرب

الأربعاء، 14 مارس 2018 01:40 ص

زار وفد برلماني كندي رفيع المستوى، اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، أمس الأول، للاطلاع على تجربتها في العمل الحقوقي، والدور الذي قامت به منذ بدء الحصار المفروض على قطر، وكان في استقبال الوفد البرلماني الكندي بمقر اللجنة، سعادة الأستاذة مريم العطية، الأمين العام للجنة الوطنية لحقوق الإنسان.
وضم الوفد 6 أعضاء من لجنة الشؤون الخارجية والتنمية الدولية، ولجنة حقوق الإنسان والعدالة، ولجنة العمليات والتقييمات الحكومية، ولجنة تقييم الضوابط، في البرلمان الكندي.
وقدمت سعادة مريم العطية للوفد البرلماني عرضاً عن أهم المراحل التي مرت بها اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان منذ تأسيسها، والمهام التي تقوم بها في مجال حماية وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان محلياً وإقليمياً.
كما أطلعت سعادتها أعضاء الوفد البرلماني على آخر تداعيات وآثار الحصار المفروض على قطر، والانتهاكات التي طالت المواطنين والمقيمين في قطر ودول الحصار نفسها، بسبب الإجراءات العقابية الأحادية الجانب من قبل تلك الدول، وأثنت على موقف دولة كندا ورفضها للحصار الجائر.
وبعد نقاش مثمر، اتفق الجانبان على تعزيز التعاون في مجال حقوق الإنسان، ومختلف القضايا التي من شأنها تبادل الخبرات بين مؤسسات حقوق الإنسان في كلا البلدين.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.