بلا إشارات ضوئية ويختصر زمن الرحلات إلى النصف

مواطنون ومقيمون: طريق المجد يوفر خياراً جديداً للتنقل بأعلى درجات السلامة

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 12 فبراير 2019 02:04 ص 45

أعرب مواطنون ومقيمون عن سعادتهم بافتتاح طريق المجد الجديد مؤخراً، وأكدوا أن هذا الطريق بمثابة شريان مروري حيوي يربط 30 منطقة سكنية، فضلاً عن باقي الطرق الحيوية، وقالوا «إن الطريق سيكون بمثابة إضافة حقيقية تدعم جهود إنشاء بنية تحتية قوية في أنحاء قطر».
وأضافوا أن الطريق الجديد سوف يوفر وقت وجهد مستخدميه في الوصول إلى أعمالهم بما يضمن تسريع وتيرة الإنجاز في مجالات الحياة اليومية كافة، وبما يصب في مصلحة الاقتصاد الوطني.
لافتين إلى أن الطريق يمتاز بكونه بلا إشارات ضوئية، وأنه يختصر زمن الرحلة بمقدار النصف تقريباً.
كما يوفر خياراً جديداً للتنقل بأعلى درجات السلامة والجودة، وأوضحوا أن الحارات السبع الموجودة بالطريق
تعزز الطاقة الاستيعابية، وتتضمن حارتين مخصصتين للشاحنات بما يوفر أعلى درجات السلامة.
وقال الشيخ عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني: «أتنقل بشكل يومي للوكرة حيث أسكن، وقد لاحظت التغير الإيجابي الذي طرأ على شبكة الطرقات.. استغرقت رحلتي باستخدام طريق الوكير 1 حديثاً وقتاً أقصر للوصول إلى الخرارة، وقد ساهم تصميم الطريق الجديد في اختزال المسافة، وتوفير سلامة مرورية عالية».
وأضاف سعد المهندي: «أنا مقيم في مدينة الخور، وهوايتي المفضلة التخييم في سيلين والقيادة في الكثبان الرملية في مسيعيد، خصوصاً في الشتاء.. منذ بداية موسم التخييم هذا العام، وأنا أستخدم «طريق المجد»، مما وفّر لي الكثير من الوقت؛ فالوصول إلى مسيعيد أصبح يتطلب 50 دقيقة، في حين كان هذا في السابق من المستحيلات مع الطرق القديمة. أنا فخور جداً بما أنجزته «أشغال» في وقت قصير، ومتحمس للتدشين الرسمي».
وذكر سالم المري: «أعمل في (قطر للبترول)، وأسلك يومياً طريق ميناء حمد الدولي للوصول إلى مزرعتنا. وأود أن أشكر هيئة الأشغال العامة على الطريق الذي تم إنشاؤه حديثاً، والذي يوفر 4 حارات في كل اتجاه ليوفّر طريقاً أكثر أماناً وسرعة للوصول إلى مزرعتنا».
وقال محمد مجدي، أحد سكان الوكرة: «أسكن في الوكرة وأذهب بشكل يومي إلى الخرّارة. ومنذ افتتاح الطريق المداري، يمكنني الآن استخدام الطريق الدائري السابع والمرور عبر الطريق المداري السريع للوصول إلى الخرارة دون توقف، ذلك أن الطريق الجديد لا توجد به تقاطعات ضوئية، أو ازدحام مروري، مما قلّل زمن الرحلة بشكل كبير من 45 إلى 25 دقيقة»، لافتاً إلى أن الطريق يوفر خياراً جديداً للتنقل، يوفر سلامة وجودة عاليتين، بفضل حاراته السبع التي تعزز طاقة الاستيعاب، وتتضمن حارتين مخصصتين للشاحنات».
وأوضح وسام رشاد، أحد سكان منطقة الدحيل: «أسكن في الدحيل، وأنتقل بانتظام إلى الخرارة. لقد أتاح الطريق المداري السريع أمامي 3 بدائل إضافية لرحلتي اليومية»، لافتاً إلى أنه من الرائع حقاً أن توفر البدائل الثلاثة طرقاً رابطة ذات تدفق مروري حر تقلل زمن الرحلة بشكل ملحوظ. وقال: «أصبحت رحلتي تستغرق 35 دقيقة بدلاً من 50 دقيقة قبل الافتتاح. كما أن الطريق مضاء بشكل جيد، وتوفّر حاراته السبع الجديدة تجربة قيادة أكثر أماناً».

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.

نتائج مباريات الجولة الثانية من تصفيات كأس سمو الأمير للكرة الطائرة

وزير المالية يترأس الاجتماع السنوي الثامن والأربعين للمؤسسات والهيئات المالية العربية

نتائج سباق الخيل الـ47 على كأسي الكرعانة والجساسية

تأهل الشمال إلى نصف نهائي البطولة الخليجية لكرة السلة للأندية

العربي يتوج بطلا لكأس سمو الأمير المفدى لكرة اليد

انطلاق منافسات الجولة الأخيرة من بطولة "هذاب" للفروسية

تصريحات المدربين تشعل الأجواء قبل انطلاق مباريات المرحلة الثالثة من كأس سمو الأمير لكرة القدم

الشيخ جوعان يتوج الفائزين في مهرجان تحدي قطر للهجن

قطر تؤكد أن استمرار الحصار الجائر يمثل انتهاكا صارخا للقانون الدولي

معرض التمور الدولي يواصل فعالياته وسط إقبال كبير من الزائرين

الدوحة