مشاريع ثقافية.. وجوائز تتواصل وأخرى ترى النور في ظل الحصار

الدوحة - العرب

الخميس، 13 يونيو 2019 05:05 ص

حافظت الحركة الثقافية والفنية في قطر على مكتسباتها وعززتها بأخرى، فعلى مستوى المكتسبات واصلت الجوائز التي سبق أن أطلقتها المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» السير حثيثاً، وتُوج بعدد منها مواطنون عرب من دول الحصار بعيداً عن الحسابات السياسية وعدم إقحام المواطن والمبدع فيها، إعلاءً للقيم الإنسانية والمشترك الذي لا يتأثر بأي شيء.
وفي هذا الصدد، وبلغة الأرقام بعيداً عن الكلام الملقى على عواهنه، أصدرت المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» مؤشرها الثقافي لعام 2018، والذي يلقي نظرة شاملة على سنة مليئة بالإنجازات والأنشطة والفعاليات التي قامت بها المؤسسة خلال عام كامل، محققاً زيادة في عدد الزوار بالمقارنة بعام 2017، كما يرصد أهم الأحداث الثقافية التي شهدتها «كتارا»، ويقدّم فكرة واضحة للخطة الاستراتيجية التي تسير عليها «كتارا» في تصدّرها المشهد الثقافي في الدولة، ما يعكس المكانة المرموقة التي تتبوأها «كتارا»، سواء من خلال تصدّرها المشهد الثقافي والفني داخل قطر أم ريادتها ومكانتها العالمية.
وأشار المؤشر الثقافي لـ «كتارا» -الذي يُعتبر الأول من نوعه في دولة قطر والمنطقة- إلى أن عام 2018 شهد توافد 7,901.250 زائراً، و2.807.989 مركبة، بينها 135.755 شخصاً من مرتادي شاطئ «كتارا»، و5.734 طالباً ضمن الرحلات والزيارات المدرسية التي استقطب برنامج «ثقافتنا مدرسة» جانباً منها، بالإضافة إلى العديد من المجموعات السياحية تصل إلى «76.058» سائحاً من مختلف أنحاء العالم، كما شهدت «كتارا» حضور وزيارة حوالي 294 من شخصيات رفيعة المستوى ووفود رسمية مهمة لتعزيز العلاقات والتبادل الثقافي.
وذكر المؤشر الثقافي أن عدد الفعاليات التي احتضنتها «كتارا» على مدار عام 2018 بلغت 1140 فعالية، توزعت على حسب اللغات والجمهور المستهدف والأوقات؛ حيث أقيم قرابة 183 معرضاً فنياً احتوت على نحو 5490 قطعة فنية، وشارك فيها 875 فناناً. وأشار المؤشر إلى أن «كتارا» احتضنت 16 نشاطاً رياضياً، بينها اليوم الرياضي للدولة، وبطولة كأس كتارا العالمية للكرة الشاطئية 2018، وبطولة كتارا المفتوحة للملاكمة، و14 احتفالاً سنوياً. كما حققت 14 مشاركة دولية، بينها مشاركتها في معرض «The Game Fair» الدولي الذي أقيم في وارويكشير بلندن، ومؤتمر «الإعلام العربي والسياحة المستدامة.. القدرات والمسؤوليات» والذي نظمه المركز العربي للإعلام السياحي في مدينة صلالة العُمانية، إلى جانب 110 أنشطة تتوزع بين العروض المباشرة والمزادات والبازارات.
كما تميّز عام 2018 بتوقيع «كتارا» 11 اتفاقية ومذكرة تعاون وتفاهم، أبرزها اتفاقية التعاون والتفاهم مع الشبكة الدبلوماسية العالمية، إلى جانب حصول قطر على رئاسة الشبكة، ويمثلها سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا»، ابتداء من يونيو المقبل.
وتوّجت «كتارا» مسيرتها الموفقة بإنجاز جديد يضاف إلى سجل الدبلوماسية القطرية الحافل بالإنجازات ويتوّج نجاحاتها الباهرة على الصعيد الدولي؛ حيث تسلّمت دولة قطر، رسمياً، رئاسة الشبكة الدبلوماسية الدولية العامة لتصبح أول دولة عربية تترأس هذه المنظمة الدولية منذ تأسيسها عام 2014.
كما أن وزارة الثقافة والرياضة -وفي خطوة كبيرة- أقدمت على إطلاق النسخة الأولى لجائزة الدوحة للكتابة الدرامية، وهي الجائزة السنوية الأولى عربياً في مجالها، والتي استحدثتها الوزارة وفقاً لقرار وزير الثقافة والرياضة رقم 58 لسنة 2019، وتمنح لكُتّاب الدراما المسرحية والتلفزيونية والسينمائية، بهدف تعزيز دورهم في القيام برسالتهم النبيلة تجاه مجتمعاتهم، من خلال المساهمة في تطوير الكتابة الدرامية بوصفها أداة تنمية الوعي بقضايا الإنسان، ومصدراً للأعمال الدرامية التي ترتقي بالوجدان وترفع الذوق الجمالي.
ويصل المبلغ الإجمالي للجائزة في مجالاتها الثلاثة إلى 300 ألف دولار أميركي، بواقع 100 ألف دولار للنص المسرحي، و100 ألف دولار للسيناريو التلفزيوني، و100 ألف دولار للسيناريو السينمائي، بالإضافة إلى شهادة ودرع الجائزة في كل مجال.
كما أطلقت وزارة الثقافة جائزة الدولة لأدب الطفل في دورتها الثامنة لعام 2019، بهدف السعي إلى دعم الموهوبين والمبدعين في مجال أدب الطفل لإثراء نوافذ الإنتاج بأعمال أدبية مبنية على المنظومة القيمية التي تتبناها وزارة الثقافة والرياضة من خلال استراتيجية الإثراء الثقافي، وللتأكيد على قيمة العمل الصالح وإتقانه وعدم حصره على جانب دون آخر، وإثراء المكتبة القطرية والعربية بأعمال أدبية وفنية في مجالات أدب الطفل المستوحى من التراث والواقع المعيش.
ديوان «شعراء الحصار»
أصدر الشاعر حصين بن غانم الخيارين «بن علم» ديوان «شعراء الحصار»، ويأتي إصدار هذا الديوان من أجل توثيق وتخليد ما جادت به قريحة شعراء قطر من أدب في التعاطي مع الأزمة، والترفّع عن البذاءة والسب والشتم، كما أنه يأتي ضمن مبادراته التي سبق أن أنجزها في حب الوطن؛ وأهمها إصدار ألبومي «تميم المجد»، وتدشين أكبر طائرة ورقية عملاقة حملت اسم «تميم المجد»؛ حيث شارك في هذا الديوان 37 شاعراً، أنتجوا أعمالهم على مدى عام تقريباً، أكدت جميعها تجديد الولاء لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وتأكيد الانتماء الوطني. وأوضح الشاعر حصين الخيارين أن هذا الديوان هو الباكورة الأولى له، فيما يعد بإصدار جزء ثانٍ له.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.

كوت ديفوار تختتم استعداداتها لأمم أفريقيا برباعية في زامبيا

«نسور قرطاج» تطير إلى مصر للمشاركة في أمم أفريقيا

أردوغان: المتورطون بجريمة قتل خاشقجي سيدفعون الثمن

قطر تستعد للمستقبل بضمان قدر أكبر من الاستقلال والاكتفاء الذاتي

قطر تشارك في اجتماع التحالف الاستراتيجي للشرق الأوسط بواشنطن

الكويت بصدد توقيع اتفاقية نفطية مشتركة مع العراق

الأهلي يخوض 5 مباريات ودية في معسكره الخارجي بهولندا

سانشيز: قادرون على تقديم أداء كبير أمام كولومبيا.. ونطمح للتأهل

إيقاف البرازيلي نيمار 3 مباريات في دوري أبطال أوروبا

مدافع أسود الأطلسي يؤكد: منتخبنا قوي وسينافس على كأس إفريقيا

الدوحة