جامعة قطر.. تاريخ من التميّز الأكاديمي

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 08 أكتوبر 2019 01:02 ص

تُعدّ جامعة قطر المؤسسة التعليمية الرئيسية للتعليم العالي في الدولة منذ تأسيسها عام 1977، حيث تقف اليوم منارة للتميّز الأكاديمي والبحث العلمي في دول مجلس التعاون الخليجي، في ظل احتضانها جسماً طلابياً يبلغ نحو 20 ألف طالب وطالبة في مختلف برامجها العلمية.
تلتزم الجامعة بتقديم تعليم عالي الجودة في مختلف المجالات العلمية ذات الأولوية الوطنية. وفي إطار تحقيق هذ الالتزام، فإن الجامعة تهدف إلى تطبيق أحدث المعايير العالمية وتنفيذ أفضل الممارسات الأكاديمية في البرامج والكليات. ونتيجة لذلك، نجحت جامعة قطر في مبادراتها لنيل الاعتمادات الأكاديمية من قِبل مختلف الهيئات العالمية الرائدة في الاعتماد الأكاديمي.
تضم الجامعة 10 كليات، هي: كلية الآداب والعلوم، وكلية الإدارة والاقتصاد، وكلية طب الأسنان، وكلية التربية، وكلية الهندسة، وكلية العلوم الصحية، وكلية القانون، وكلية الطب، وكلية الصيدلة، وكلية الشريعة والدراسات الإسلامية.
تقدّم الجامعة خيارات واسعة من البرامج الأكاديمية، التي تتمثّل في 45 برنامجاً في مرحلة البكالوريوس، و40 برنامج دراسات عليا تتألف من: 8 برامج دكتوراه، و27 برنامج ماجستير، و4 برامج دبلوم، وشهادة «دكتور صيدلي» وهي شهادة مهنية بالصيدلة، حيث تأتي جميع هذه البرامج بما يلبّي احتياجات المجتمع القطري.
تواصل جامعة قطر جهودها في تطوير ثقافة البحث العلمي، حيث يضم مجمع البحوث التابع للجامعة 14 مركزاً بحثياً متميّزاً تعمل جميعها على ما يفوق 400 مشروع بحثي تعاوني مع مؤسسات رائدة من جميع أنحاء العالم.
إن مجال المشاركة المجتمعية يقع في صلب رسالة جامعة قطر ورؤيتها؛ فهي ملتزمة بضمان توفير بيئة ثرية في الحرم الجامعي تشجّع التميّز الأكاديمي والعمل التطوعي والمسؤولية المدنية والقيادة.
إن جامعة قطر تعمل على تعزيز هدفها لتصبح رائدة التنمية الاقتصادية والاجتماعية في دولة قطر، من خلال التعاون والشراكات مع القطاعات الحكومية والصناعية والأوساط الأكاديمية وقطاع الأعمال والمجتمع المدني في قطر وخارجها.
تأسست أول كلية في دولة قطر عام 1973، حيث جاء انطلاق كلية التربية بموجب مرسوم أصدره أمير البلاد، ليعكس الرؤية الأميرية بضرورة وضع التعليم ضمن أولويات الدولة وتطوّرها. وقد قبلت الكلية في بداياتها عدداً محدوداً من الطلبة لا يتجاوز 57 طالباً و93 طالبة.
ومع تسارع وتيرة التنمية في الدولة، برزت الحاجة إلى توسيع الكلية لتقدّم مزيداً من التخصصات العلمية التي تناسب احتياجات المجتمع. ففي عام 1977، تأسست جامعة قطر وضمت أربع كليات هي: التربية، والإنسانيات والعلوم الاجتماعية، والشريعة والقانون والدراسات الإسلامية، والعلوم. وبعد ذلك، تأسست كلية الهندسة عام 1980، تلتها كلية الإدارة والاقتصاد عام 1985. وفي عام 2006، أضافت كلية الآداب والعلوم برنامج الصيدلة إلى حزمة ما تقدّمه من برامج، وهو الأول من نوعه في قطر. وفي ما بعد، تحوّل البرنامج إلى كلية مستقلة بذاتها في العام 2008. وفي عام 2014، تم تأسيس أول كلية طب وطنية في الدولة، وبعدها تم إطلاق كلية العلوم الصحية عام 2016. وفي يناير 2019، أعلنت جامعة قطر عن إنشاء أول كلية لطب الأسنان في قطر، والتي بدأت سبتمبر 2019 في تقديم برنامج مدته ست سنوات يؤدي إلى درجة دكتوراه في طب الأسنان (DMD).
الحرم الجامعي
تقع الجامعة على مشارف المنطقة الشمالية لمدينة الدوحة، وتبعد من مركز المدينة حوالي 16 كم، وتتمتع الجامعة بموقع متميّز حيث تطل على شاطئ البحر وملاعب الدوحة للجولف ومجمعات بحيرة الشاطئ الغربي السكنية من الجهة الشرقية، وتمتلك الجامعة مزرعة تجارب تبعد من الجامعة حوالي 65 كم شمالاً.
تبلغ مساحة الحرم الجامعي حوالي 5.5 كيلومتر مربع، وتتميّز بمبانٍ رائعة وحديثة تعكس بمضمونها وشكلها جماليات فنون العمارة الإسلامية التقليدية.
ويتألف الحرم الجامعي من قسمين متجاورين، أحدهما للطلاب والآخر للطالبات، ولكل قسم قاعاته الدراسية ومختبراته ومنشآته الخاصة بتسهيل العملية التدريسية ودعمها. كما يستمر تطوير البنية التحتية للحرم الجامعي حالياً، الذي يتضمن مبنى كلية الطب والصيدلة، ومباني الإسكان الطلابي، ومبنى مركز الطفولة المبكرة، وقاعات الطلبة وهي مركز مخصص للطلبة، ومبنى المواقف متعددة الطوابق.
وبالقرب من الجامعة، تقع إحدى محطات السكك الحديدية ضمن مشروع «الريل» الذي يُشيّد في إطار الإعداد لاستضافة كأس العالم 2022.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.

«جائزة كتارا للرواية العربية» تزيّن مسيرة 21 مبدعاً

تجميل الدوحة بأعمال فنية.. والبداية من المنطقة المركزية

30 فناناً يشاركون بمعرض «فن السكراب» في سوق واقف 23 أكتوبر

ناصر بن خالد للسيارات تطلق «أسبوع صيانة مرسيدس-بنز»

«ماريوت الدولية» تفتتح أول فنادق «فور بوينتس باي شيراتون» في الدوحة

كاريكاتير

قطر تدعو إلى اعتماد سياسة ثابتة بشأن نزع السلاح

«الخارجية» تتسلّم أوراق اعتماد سفيري تونس وقرغيزيا

قطر تدين مقتل مدنيين بغارة جوية في طرابلس

الدوحة تؤكد التزامها بالشراكة الدولية لتحقيق خطط التنمية المستدامة

الدوحة