الأربعاء 9 رمضان / 21 أبريل 2021
 / 
10:41 م بتوقيت الدوحة

بعثة الوكرة تتوجه مساء اليوم إلى ألمانيا لإقامة معسكر مغلق

الدوحة - أحمد حسن

الثلاثاء 05 يوليو 2011
تغادر الدوحة في ساعة متأخرة من مساء اليوم بعثة الفريق الكروي الأول بنادي الوكرة متوجهة إلى ألمانيا لإقامة معسكر مغلق بمدينة نورمبيرغ المتاخمة للحدود النمساوية استعدادا للموسم الجديد, حيث يستقل الفريق طائرته في تمام الواحدة من صباح الأربعاء في رحلة مدتها 4 ساعات, ومن المقرر أن تمتد فترة المعسكر حتى 26 يوليو الجاري. وتضم بعثة الفريق 26 لاعبا إضافة 8 أعضاء من الجهاز الفني والطبي والإداري, ويترأس البعثة عبدالعزيز العبيدلي نائب رئيس الجهاز المتواجد في ألمانيا حاليا لإنهاء كافة التجهيزات الخاصة بمقر إقامة اللاعبين والجهاز وأماكن التدريب, إضافة إلى إبرام الاتفاق مع عدد من الأندية المحلية هناك لخوض عدد من اللقاءات الودية. وينتظر أن ينضم للبعثة هناك أنور ديبا محترف الفريق قادما من هولندا بعد أن فضل الجهاز الفني توجهه من هولندا مباشرة والتي يقضي بها راحته السلبية إلى ألمانيا تجنبا لعناء العودة إلى الدوحة, ثم السفر مع الفريق مرة أخرى إلى ألمانيا, لذلك منح اللاعب برنامج إعداد خاصا انفراديا طوال الأيام الماضية لتعويض غيابه عن فترة التجمع بالنادي. فيما لم تتضح الصورة بكاملها حول موقف باقي المحترفين وهم الثلاثي العراقي رحيمة والزهرة ويونس, وإن كانت كل المؤشرات تصب في اتجاه عدم إمكانية انتظامهم في هذا المعسكر في ظل تمسك الجهاز الفني لمنتخب أسود الرافدين بالإبقاء عليهم بصفوف الفريق حتى موعد مباراتيه مع منتخب اليمن في تصفيات كأس العالم. وبخلاف تخلف الثلاثي العراقي بجانب علي ناصر والحارس سعود الخاطر فإن المعسكر سيضم جميع اللاعبين سواء المنضمين حديثا وهم وليد حمزة وبزمان خوبياري وعلي رحمة المري وأحمد رحمة الله وبابا كيتا وبلال شنان إضافة إلى زملائهم من القدامى. وسيركز الجهاز الفني خلال فترة الإعداد بالمعسكر على تدريبات رفع معدلات اللياقة البدنية تدريجيا حتى لا يتعرض اللاعبون لأي إصابات, خاصة أنهم عائدون للتو من راحة سلبية طويلة بعد نهاية الموسم الماضي, حيث ستشمل التدريبات البدنية جرعتين مع بداية المعسكر لترتفع إلى ثلاث جرعات ليدخل بعدها الفريق في مرحلة أداء عدد من المباريات الودية مع الأندية المحلية هناك. وهناك تفكير لإجراء اتصالات بمسؤولي نادي بايرن ميونيخ الألماني لأداء مباراة ودية خلال فترة المعسكر ردا على المباراة الودية التي جرت بين الفريقين في شهر يناير الماضي بالدوحة خلال إقامة الفريق البافاري معسكره الشتوي. على صعيد آخر كشف عدنان درجال المدير الفني للفريق عن نيته بإجراء تجربة لتوظيف عدد من اللاعبين في غير مراكزهم خلال المعسكر من أجل الاستفادة بهم في بعض المراكز التي تحتاج إلى كثافة عددية خاصة في خط الدفاع. وأضاف أنه راض تماما عما قامت به إدارة النادي من تدعيمات في الفترة الماضية, إلا أنه كان يتطلع للتعاقد مع لاعبين اثنين إضافيين هما عبدالعزيز علي حارس الغرافة ووحيد محمد لاعب وسط السيلية, خاصة الأخير الذي فوجئ برحيله عن صفوف ناديه وانتقاله إلى الريان رغم أن مسؤولي ناديه أكدوا عدم تفريطهم فيه لأي ناد, فإنه في النهاية لن يمثل هذا الأمر أي مشكلة للفريق, والذي يمتلك مجموعة جيدة من اللاعبين في كل المراكز. عبدالله الشيباني أمين سر الوكرة: لسنا مضطرين للجوء إلى الفيفا لحل أزمة اللاعبين العراقيين شدد عبدالله الشيباني أمين السر العام بنادي الوكرة على أن العلاقات القوية والمتينة التي تربط بين الاتحاد العراقي من جانب والاتحاد القطري ونادي الوكرة من جانب آخر تتيح التوسط إلى حل وسط بشأن أزمة الثلاثي العراقي المحترف في صفوف الوكرة علي رحيمة وعلاء الزهرة ويونس محمود المتواجدين بمعسكر أسود الرافدين بتركيا حاليا دون الاحتكام إلى لوائح الفيفا بشأن الفترة المسموح بها للعودة لصفوف فريق ناديهم. وقال: لا توجد أي خلافات في هذا الشأن وإن كنا في نادي الوكرة نتمنى أن يقوم الاتحاد العراقي بتنفيذ وعده السابق بانتظام اللاعبين في معسكر الفريق في ألمانيا من أجل إعطاء الفرصة للجهاز الفني بقيادة عدنان درجال للاستعداد بشكل أفضل للموسم الجديد في ظل وجود جميع لاعبيه. وتابع: نحن نتفهم موقف الاتحاد العراقي لذلك لا نرى وجود أي مشاكل جذرية في هذا الشأن لكن هناك خلافات في وجهات النظر ستصل إلى حل وسط خلال الأيام القليلة القادمة لاسيَّما أن الاتصالات مستمرة بيننا وبين الاتحاد القطري ونظيره العراقي حتى يمكن أن نتجنب حدوث أي خلافات مستقبلية. وأضاف أمين السر العام: من المؤكد أن اللاعبين إذا ما استمروا مع المنتخب حتى الموعد الذي تم تحديده مؤخرا وهو يوم 29 يوليو الجاري فلن تصل الأمور إلى التصعيد وتقديم شكوى للاتحاد الدولي لأن اللاعبين سيتم تجهيزهم على أفضل ما يكون خاصة أنهم سيخوضون دورة ودية رباعية بالأردن ثم سيشاركون في مباراتي التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم بالبرازيل 2014 أمام اليمن يومي 23 و28 من نفس الشهر وهو احتكاك بالتأكيد مفيد للاعبين لكن ما نخشاه هو تعرض أي لاعب من الثلاثي للإصابة مما قد يحرمنا من جهوده مع انطلاق الموسم الجديد. وكشف الشيباني عن أن إدارة النادي رسمت توجها محددا للفريق في الموسم المقبل وهو الظهور بمستوى يليق باسم نادي الوكرة والإنجازات التي سبق أن حققها من قبل والتي تتمثل في الفوز ببطولة الدوري مرتين وكأس ولي العهد مرة واحدة، لكننا في المقابل لن نضغط على اللاعبين والجهاز الفني من خلال مطالبتهم بضرورة حصد البطولات التي سنخوضها في الموسم الجديد حتى لا يؤثر ذلك بالسلب على مردودهم النفسي. وأضاف أن المرحلة المقبلة تتطلب تكاتف الجميع سواء إدارة أو جهازا فنيا أو لاعبين لتقديم صورة مغايرة لنفس الفترة من الموسم الماضي، وأعتقد أن هناك جهدا مبذولا ومكثفا تم بذله في الفترة الماضية ونتطلع إلى استمراره حتى نواصل الطفرة التي حققناها خلال القسم الثاني من الموسم الماضي في دوري النجوم وكأس سمو الأمير. وأشار إلى أنه لا يختلف أحد على الأسماء التي دعمنا بها الفريق مؤخرا حيث لديها القدرة على تحقيق طموحات جماهير النادي وتعويض رحيل زملائهم الذين انتقلوا لأندية أخرى، أمثال نشأت أكرم وأحمد العمادي ومحمد مادبو ومجتبى جعفر وسيد البشير والبرازيلي رونالدو داكوستا.

_
_
  • العشاء

    7:30 م
...