الأربعاء 13 ذو القعدة / 23 يونيو 2021
 / 
09:21 م بتوقيت الدوحة

«سدرة» يعيّن حجازي رئيساً طبياً.. وفخرو للأبحاث

الدوحة - العرب

الإثنين 10 مايو 2021

عيَّن «سدرة للطب» البروفسور زياد حجازي رئيساً طبياً، والدكتور خالد فخرو رئيساً للأبحاث.
وقالت الدكتورة باربرو فريدن، الرئيس التنفيذي في «سدرة للطب»: «يسعدنا تعيين البروفسور حجازي والدكتور فخرو في المنصبين المهمين، كونهما يمتلكان التزاماً ثابتاً بتطوير الرعاية الصحية، وبدعمنا جميعاً».
وأعربت عن آملها في أن يصبح «سدرة للطب» الخيار الأول للآباء والأمهات في جميع أنحاء الشرق الأوسط، الذين يسعون للحصول على رعاية شخصية لأطفالهم، وأن يكون برنامج الطب الدقيق الذي أطلقه «سدرة للطب»، بمثابة الإطار للبحث السريري الذي يعمل على النهوض بالطب الأكاديمي في هذه المنطقة.
لدى البروفسور حجازي حوالي 40 عاماً من الخبرة في أمراض القلب الخلقية، وكان رائداً في العديد من الإجراءات التدخلية الكبرى في هذا المجال، وهو من الشخصيات الرائدة المشهود لها دولياً في عمليات الإصلاح غير الجراحي لعيوب القلب الخلقية والهيكلية لدى الأطفال والبالغين، وفي تطوير أجهزة جديدة للقسطرة العابرة.
ومن خلال موقعه، كرئيس للأبحاث في سدرة للطب، يتولى الدكتور خالد فخرو مسؤولية تصميم وتنفيذ استراتيجية البحث الطموحة لمؤسسة الرعاية الصحية، من أجل تعزيز الطب الدقيق في قطر. 
وتصبو هذه الاستراتيجية إلى وضع «سدرة للطب» ضمن أفضل مقاصد للرعاية الشخصية في العالم، مع الاستفادة من تقنيات الجيل التالي لتعزيز تشخيص الأمراض، وتنفيذ العلاجات المتقدمة للمرضى.
قبل تعيينه في منصب CRO، ترأس د. فخرو قسم الوراثة البشرية في «سدرة للطب»، وكان المدير الأول للطب الدقيق، حيث أشرف على برنامج طموح نجح في جعل الأبحاث في علم الجينوم والطب الشخصي جزءاً لا يتجزأ من قلب المؤسسة الطبية الأكاديمية لسدرة للطب، مع التركيز على الحالات ذات الأولوية الوطنية، مثل الأمراض الوراثية، واضطراب طيف التوحد، والسكري، علماً بأن الدكتور فخرو انضم إلى «سدرة للطب» في عام 2014.
وقد شارك د. فخرو في بناء القدرات والتعليم، من خلال تعيينات أعضاء هيئة التدريس المساعدين في طب وايل كورنيل - قطر وفي جامعة حمد بن خليفة، حيث يقوم بتدريس بعض الصفوف، وتوجيه الجيل القادم من طلاب الماجستير والدكتوراه في علم الوراثة البشرية والطب الجيني.

_
_
  • العشاء

    7:58 م
...