الإثنين 5 جمادى الآخرة / 18 يناير 2021
 / 
09:35 ص بتوقيت الدوحة

ختام مبهر لـ «ماسترز الجودو»

سليمان ملاح

الخميس 14 يناير 2021

توّج سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، الفائزين في ختام بطولة الماسترز للجودو -إحدى جولات بطولة العالم للعبة- والتي تضم أفضل 36 لاعباً من المصنفين الأوائل عالمياً في كل وزن، ومؤهلة لأولمبياد طوكيو.
وقام سعادة الشيخ جوعان بتتويج الفائزين في فئة الرجال في وزن فوق 100 كجم، فيما تولى يوسف العنزي رئيس الاتحاد الكويتي تكريم اللاعبين. حيث توج الفرنسي ريني تيدي -بطل العالم 15 مرة، والبطل الأولمبي مرتين- بالميدالية الذهبية، وهي الرابعة في بطولات الماسترز، والـ 30 في رصيده في وزن فوق 100 كجم للرجال، فيما أحرز الروسي تاسواف اينال -بطل العالم 2017- الميدالية الفضية، وهي الفضية السادسة في رصيده في مختلف المشاركات، إلى جانب حصوله على 11 ذهبية و7 برونزيات، فيما نال اللاعبان الهولندي جرول هانك، والأوكراني كامو ياكيف الميدالية البرونزية.
وشهد ختام البطولة حضور سعادة الشيخ أحمد الفهد الصباح رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي، والمجري ماريوس فايزر رئيس الاتحاد الدولي للجودو، وسعادة جاسم راشد البوعينين أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية، وخالد بن حمد العطية رئيس الاتحاد القطري للتايكوندو والجودو والكاراتيه، وناصر الخليفي رئيس الاتحاد القطري للتنس والاسكواش والريشة الطائرة، وعيد المريخي أمين السر العام للاتحاد القطري للعبة، ونعمان شاهر رئيس الاتحادين اليمني والعربي.
وأقيمت المنافسات على صالة لوسيل متعددة الاستخدامات طيلة ثلاثة أيام متتالية، بمشاركة 400 لاعب بواقع 215 لاعباً و185 لاعبة يمثلون 70 دولة، وسط الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا. وشهدت البطولة منافسات قوية طيلة 3 أيام متتالية بين أبطال وبطلات العالم في 7 أوزان مختلفة للرجال والسيدات،  بينما خاضت 185 لاعبة المنافسات في 7 أوزان، بواقع: 24 لاعبة في وزن تحت 48 كيلو جراماً، و31 لاعبة 
وجاءت منافسات اليوم الثالث والأخير قوية ومثيرة، وشهدت إقامة المنافسات في 5 أوزان موزعة كالآتي: 3 أوزان للرجال وهي: تحت 90 كجم، وتحت 100 كجم، وفوق 100 كجم، ووزنان اثنان للسيدات وهما: تحت 78 كجم، وفوق 78 كجم.


ففي وزن تحت 78 كجم للسيدات، توجت الفرنسية مالونجا مادلين -بطلة العالم 2019- بالميدالية الذهبية، لتضيف الذهبية رقم 13 في رصيدها في مختلف البطولات، بالإضافة إلى حصولها على 5 فضيات و8 برونزيات في مسيرتها، فيما حققت اليابانية همادة شوري -بطلة العالم باكو 2018- الميدالية الفضية، وتُعد الفضية الرابعة في رصيدها حتى الآن، بعد أن حققت 9 ذهبيات و6 برونزيات في مختلف المشاركات، أما الميدالية البرونزية فكانت من نصيب اللاعبتين الهولندية ستين هيوس غوسجي، ولاعبة كوسوفو لوكا لوريانا. وفي وزن فوق 78 كجم للسيدات، حققت الفرنسية ديكو رومان الفوز بالميدالية الذهبية، لتضيف إلى رصيدها الذهبية الـ 11، بالإضافة إلى فوزها بـ 3 برونزيات في مختلف المسابقات، ونالت لاعبة أذربيجان كيندزرسكا إيرينا الميدالية الفضية، وهي الفضية السادسة في رصيدها، بالإضافة لحصولها على 3 ذهبيات و9 برونزيات في مختلف المشاركات، فيما حصلت التونسية نهال شخ روحو، والتركية ساييت كايرا على الميدالية البرونزية.
أما في منافسات الرجال، وفي وزن تحت 90 كجم، فقد توج الهولندي فانتاند نوال -بطل العالم 2019- بالميدالية الذهبية، ليضيف الذهبية السابعة في رصيده، بعد أن حقق 7 فضيات و7 برونزيات في مختلف البطولات، فيما حصد الجورجي جفينياشفيلي بيكا -بطل العالم 2015- الميدالية الفضية الأولى في بطولات الماسترز.  

الشيخ أحمد الفهد: نجاح جديد للدوحة

قال سعادة الشيخ أحمد الفهد الصباح رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي، عن تنظيم بطولة الماسترز للجودو «قطر 2021»: أولاً سعداء بالعودة مرة أخرى إلى دوحة الخير عاصمة الرياضة بالقارة الآسيوية، ففي خلال فترة قصيرة أكثر من منافسة وبطولة نظمت بشكل ناجح ولافت للانتباه، وحظيت بدعم وإشادة النقاد الرياضيين والقادة، وليس غريباً على قطر حيث تضاف إلى قائمة البطولات التي أقيمت في الدوحة، خاصة في ظل ظروف جائحة فيروس كورونا.
وأضاف: نجاحات جديدة من خلال استضافة بطولة الماسترز للجودو 2021، وهي أهم بطولات الاتحاد الدولي، شارك فيها جميع أبطال العالم الذين سيكونون متواجدين في أولمبياد طوكيو 2020، وحتى لا تكون شهادتي مجروحة، فمن خلال لقاءاتي مع القيادات الرياضية للعبة الجودو المتواجدين بالبطولة، الكل أشاد واعتبروا هذه النسخة من أفضل التنظيمات، التي نجحت حتى من خلال المستويات والميداليات التي وزعت على أكثر من دولة، مما أعطى انطباعاً جيداً عن مدى اهتمام الدول بهذه النسخة من البطولة.  

المريخي: خلو الوفود من «كورونا» أكبر نجاح

أبدى عيد المريخي مدير البطولة عن سعادته البالغة بالمستوى الذي ظهرت به المنافسات من الناحية الفنية، ومن الناحية التنظيمية أيضاً، حيث تألق نجوم العالم في اللعبة وسط منافسة شرسة للغاية من قبل اللاعبين أصاحب المستويات العالية، كما أننا كلجنة منظمة حرصنا على توفير كل شيء بأعلى معايير الدقة، لكي تخرج البطولة بهذه الصورة الرائعة. وأضاف قائلاً: خلو الوفود من فيروس كورونا أكبر دليل على نجاح الإجراءات الاحترازية التي قمنا بتطبيقها، ونتمنى أن تعود كل الوفود إلى بلادها دون أي إصابة. وحول المستوى الفني للبطولة قال: المستوى الفني للبطولة كان ممتازاً.  

خالد العطية: شكراً لكل من ساهم في البطولة
قال خالد بن حمد العطية رئيس الاتحاد القطري للتايكوندو والجودو والكاراتيه: أوجّه الشكر إلى سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني على اهتمامه وحضوره المنافسات، وتوفير كافة سبل نجاح البطولة العالمية، وأتوجه بالشكر لكل من شارك في تنظيم هذا الحدث الكبير، وخروجه بهذه الصورة الرائعة التي حظيت بإشادة جميع الوفود.
وأضاف قائلاً: من تابع البطولة يرى المستوى الفني القوي جداً، والتنظيم الرائع حتى وصلنا إلى مسك الختام، وفي كل يوم نرى إشادة كبيرة من الاتحاد الدولي والاتحاد الآسيوي بالتنظيم الرائع، الذي فاق كل التوقعات.
وتابع: البطولة من أهم بطولات الجودو، حرصنا خلالها على توفير سبل النجاح وسبل الأمان أيضاً لجميع المشاركين من خلال تطبيق الفقاعة الطبية، وتوقيع الكشف الطبي على جميع الوفود، ولله الحمد جاءت جميع النتائج سلبية.

عادل المرزوقي: صورة رائعة

قال عادل المرزوقي المدير التنفيذي لاتحاد التايكوندو والكاراتيه والجودو: سعداء للغاية بإقامة البطولة وخروجها بهذه الصورة الرائعة، خاصة بعد تأجيلها بسبب جائحة كورونا، حيث كان من المقرر إقامتها في مايو الماضي، إلا أنها أقيمت الآن في وقت قياسي وبأعلى درجات الجودة والدقة في التنظيم. 
وأضاف قائلاً: مشاركة المصنفين الأوائل على مستوى العالم في اللعبة ساهمت بشكل كبير في زيادة حدة المنافسة بين اللاعبين وارتفاع المستوى العام.  

 

_
_
  • الظهر

    11:44 ص
...