السبت 22 رجب / 06 مارس 2021
 / 
10:42 ص بتوقيت الدوحة

الانتهاء من المخازن الاستراتيجية مارس المقبل.. مسعود المري: تحديث استراتيجية الأمن الغذائي بعد 2023

منصور المطلق

الأحد 17 يناير 2021

10 مشروعات لإنتاج 50 ألف رأس من الأغنام سنوياً 

4 مشروعات لبيض المائدة ترفع نسبة الاكتفاء الذاتي إلى 70% 

تشغيل مشروع استزراع سمكي ينتج 2000 طن 

كشف السيد مسعود جار الله المري -مدير إدارة الأمن الغذائي بوزارة البلدية والبيئة- عن أن الوزارة سوف تقوم بتحديث لاستراتيجية الأمن الغذائي بعد عام 2023.
وقال: «حققنا خلال السنوات الماضية قفزة نوعية في مسيرة الأمن الغذائي، حيث ارتفعت نسبة الاكتفاء الذاتي في العديد من السلع مثل الخضراوات واللحوم الحمراء والدواجن والأسماك والألبان، وأضاف أن نسبة الاكتفاء الذاتي من الدواجن الطازجة تتجاوز 127%، بينما بلغت نسبة الاكتفاء الذاتي من الألبان 106%. 
وحول إنتاج الخضراوات قال مدير إدارة الأمن الغذائي: أنتجت الدولة خلال الثلاث سنوات الماضية نحو 97 ألف طن من الخضراوات، وهو ما يعادل الإنتاج خلال 50 عاماً مضت، ما يؤكد حدوث قفزة كبيرة في القطاع الزراعي نتيجة دعم الدولة لجهود المزارعين.


وأوضح خلال لقاء مع برنامج «حديث الاقتصاد» بإذاعة قطر، أن نسبة الاكتفاء الذاتي من الخضراوات بلغت 34 %، وقد جرى طرح 11 مشروعاً استثمارياً لإنتاج الخضراوات الشهر الماضي، منوهاً بأن مساحة كل مشروع تقدر بـ 100 ألف متر مربع، ومن المتوقع أن يبلغ إنتاجها 23 ألف طن سنوياً.
وأكد أن هذه الخطوة تهدف إلى رفع نسبة الاكتفاء الذاتي إلى 70 %، وأن هناك خطة لتفعيل دور المزارع المحلية من خلال المبادرات التشجيعية وإدارة البحوث الزراعية والدعم المقدم من مبيدات وبذور وأسمدة وبرامج ومنافذ تسويق، إلى جانب شركة «محاصيل» التي تتكفل بالتسويق حالياً، والتي يخصص لها دعم بنحو 75 مليون ريال سنوياً.
وقال: «إن الدولة تسعى عبر هذا الدعم إلى تحقيق استراتيجية الأمن الغذائي إلى توفير غذاء بجودة عالية للجميع وبأسعار في متناول الجميع».
وعن إنتاج اللحوم الحمراء كشف المري عن ارتفاع نسبة الاكتفاء الذاتي من اللحوم الحمراء الطازجة إلى 21%، حيث تهدف الوزارة إلى رفع نسبة الاكتفاء عبر طرح 10 مشاريع للأغنام؛ كل مشروع ينتج 5 آلاف رأس.
وأكد أن الوزارة تهدف إلى الوصول لإنتاج 50 ألف رأس سنوياً، وطرح عدد من مشاريع التسمين مستقبلاً.
وحول الاكتفاء الذاتي من البيض قال: «بلغت نسبة الاكتفاء الذاتي 33 %، وقد جرى مؤخراً ترخيص 4 مشاريع لإنتاج بيض المائدة لترتفع نسبة الاكتفاء الذاتي عند تشغيل هذه المشاريع إلى 70%. 
وحول إنتاج الأسماك قال: «جرى تشغيل مشروع استزراع سمكي ينتج نحو 2000 طن سنوياً، وهناك مشاريع قيد الإنشاء لترفع نسبة الاكتفاء الذاتي من الأسماك إلى 95%».
وفي سياق متصل، قال مدير إدارة الأمن الغذائي إنه سوف يجري الانتهاء من إنشاء المخازن الاستراتيجية في ميناء حمد مارس المقبل، وهي مخازن ضخمة مخصصة لتخزين السلع التي لا يمكن إنتاجها مثل القمح والزيت والسكر وغيرها.
وأضاف أن المخازن مجهزة لتخزين سلع تكفي 3 ملايين نسمة لمدة عامين، وهي أيضاً منصة للتجارة العالمية وليست للتخزين الاستراتيجي فقط.
وقال: «في الحالات العادية يتم الاستفادة من المخازن كمنصة تجارية إلى جانب التخزين، وأن ركيزة الإنتاج المحلي تعتبر من أقوى الركائز التي تحقق نمواً يتوافق مع الخطة التنفيذية لاستراتيجية الأمن الغذائي».
وفيما يخص ركيزة سلاسل الإمداد الداخلية أشار المري إلى تحقيق تقدم مرضٍ؛ حيث تشير البيانات إلى نجاح برامج التسويق المتبعة في زيادة معدلات تسويق المنتجات المحلية، بالإضافة إلى تأسيس شركة محاصيل، والتي من المتوقع أن تساهم في تقوية السوق المحلي وسلاسل الإمداد الداخلية.
وأضاف أن الركيزة الخاصة بالتجارة الدولية والخدمات اللوجستية تتطلب تنويع مصادر الاستيراد للسلع الغذائية لتجنب انقطاعها، مضيفاً أنه جرى وضع خطة بهذا الشأن وتجربتها على أرض الواقع.
وفيما يتعلّق بركيزة التخزين الاستراتيجي، قال المري إنه تم تحقيق خطوات مهمة لرفع المخزون الاستراتيجي للدولة من السلع الأساسية بما يتوافق مع ما ورد في الاستراتيجية، والعمل جارٍ من خلال فريق عمل التخزين الاستراتيجي للأمن الغذائي الذي تم تشكيله حسب القرار الوزاري رقم (81) لسنة 2019، ويعتبر صدور القانون رقم 24 لسنة 2019 والخاص بتنظيم وإدارة المخزون الاستراتيجي للسلع الغذائية والاستهلاكية أهم هذه الخطوات.

_
_
  • الظهر

    11:45 ص
...