الخميس 18 ربيع الثاني / 03 ديسمبر 2020
 / 
07:56 م بتوقيت الدوحة

جامعة حمد تناقش تأثير المتغيرات على السياسات الاجتماعية

الدوحة - العرب

الأربعاء 21 أكتوبر 2020
د. أنيس بن بريك


ترأست كلية السياسات العامة بجامعة حمد بن خليفة حلقة نقاش خلال الاجتماع السنوي الرابع والخمسين لجمعية دراسات الشرق الأوسط، بما يتماشى مع رسالتها المتمثلة في تسهيل عملية صنع السياسات الفعّالة داخل دولة قطر وخارجها.
وبعد إطلاق الكلية برنامج بحوث وتقييم السياسات الاجتماعية مؤخرًا، تناولت ندوة «السياسات الاجتماعية في منطقة الخليج: الحقائق والرؤى وآفاق المستقبل» كيف أثرت التغيرات الاجتماعية، والاقتصادية، والسياسية، والديموغرافية على السياسات الاجتماعية في المنطقة، خلال العقود الثلاثة الماضية. وعبر قيامها بذلك، وفرت الجلسة الافتراضية مساحة للحوار بشأن المعرفة الحالية حول السياسات الاجتماعية في جميع أنحاء منطقة الخليج، بما في ذلك الأطراف الفاعلة، والمؤسسات، والتحديات، والفرص التي تواجه صانعي السياسات. 
وتضمن الاجتماع، الذي عُقد على شبكة الإنترنت، أكثر من 300 حلقة وجلسة خاصة حول مجموعة متنوعة من الموضوعات المتعلقة بدراسات الشرق الأوسط. 
وأكد الدكتور أنيس بن بريك، المدير المؤسس لبرنامج بحوث وتقييم السياسات الاجتماعية ورئيس حلقة النقاش، ضرورة أن يوفر عالم ما بعد فيروس «كوفيد - 19» فرصة للتفكير في نوع السياسات الاجتماعية المطلوبة لتحسين جودة الخدمات الاجتماعية، لا سيَّما فيما يتعلق بالحماية الاجتماعية ومرونة المجتمعات بشكل عام. 
وقال الدكتور ليزلي ألكسندر بال، العميد المؤسس لكلية السياسات العامة: «يستقطب هذا الحدث باستمرار أكاديميين رفيعي المستوى وقيادات فكرية لمناقشة مجموعة من القضايا ذات الصلة بالسياسات التي تُشَّكِل الأوضاع في المنطقة».

_
_
  • العشاء

    6:13 م
...