الأربعاء 17 ربيع الثاني / 02 ديسمبر 2020
 / 
06:46 ص بتوقيت الدوحة

مروب.. أقدم قصر إسلامي تم اكتشافه في قطر

الدوحة - العرب

الأحد 22 نوفمبر 2020

تُعَد مروب المستوطنة الإسلامية الكبيرة الوحيدة في قطر التي تعود إلى العصور الوسطى، والتي لا تقع على الساحل، وتضم نحو مائتي وحدة سكنية شُيِّدت على شكل مجموعات؛ قصر سكني، مشاغل ومسجدين، كما كشفت الحفريات أيضاً عن مجموعة من القبور منتشرة حول البيوت.
ومن المعروف أن قصر مروب هو أقدم قصر إسلامي تم اكتشافه في قطر. وقد أظهرت أساسات الجدران التي تم الكشف عنها في تراكبها بعضها البعض أنه أعيد بناء القصر في المكان نفسه ولكن بتقليص حجم البنية السابقة. أما مخطط القصر شبه المستطيل يشبه القصور السكنية الأموية والعباسية المعروفة في العراق، سوريا وإيران. ورُمِّمت البنية ذات الجدران الباقية حتى ارتفاع متر عام 1985.
ويدل البحث الميداني والدراسات المقارنة للقى الأثرية مثل القطع النقدية والفخار التي عُثِر عليها في موقع مروب، على تأسيس الموقع في العصر العباسي المبكر (القرن 9 ميلادي)، وعلى استيطان لمدة لا تقل عن قرن من الزمان. وهذا يجعل من مروب موقعاً استثنائياً يدلّ على الثقافة المادية للعصر العباسي، ويجعل منها أيضاً موقعاً فريداً للعصر العباسي في منطقة الخليج.

_
_
  • الظهر

    11:23 ص
...