الجمعة 14 رجب / 26 فبراير 2021
 / 
07:23 م بتوقيت الدوحة

ثلاث مباريات في افتتاح دور الـ 16 لأغلى الكؤوس.. مواجهة من العيار الثقيل بين الأهلي والدحيل

الدوحة - العرب

الإثنين 25 يناير 2021

تنطلق مساء اليوم مباريات دور الـ 16 لبطولة كأس الأمير المفدى، حيث تقام 3 مباريات تجمع قطر مع الشمال، والدحيل مع الأهلي، والوكرة مع الخريطيات، وتستكمل غداً بثلاث مباريات أخرى تجمع الريان مع المرخية، والسد مع معيذر، والغرافة مع الشحانية، وتختتم هذه المرحلة يوم الأربعاء بمباراتي السيلية مع الخور، والعربي مع أم صلال.
وتجمع ضربة البداية قطر مع الشمال في الرابعة والنصف مساء باستاد سحيم بن حمد بنادي قطر، وهي بداية تبدو صعبة رغم الحالة الجيدة التي ظهر عليها قطر هذا الموسم، وتحقيقه نتائج جيدة جعلته من المنافسين على التأهل إلى المربع الذهبي، ومع ذلك فمباريات الكؤوس دائماً ما تحفل بالمفاجآت والنتائج غير المتوقعة، خاصة مع عدم وجود فرصة التعويض، كما أن مباريات الكؤوس لها طابع خاص وأسلوب مختلف تماماً، وتحتاج إلى تكتيك واستراتيجية خاصة من الجانبين مع اختلاف طريقة وأسلوب كل فريق. قطر من المؤكد أنه سيخوض المواجهة بكل قوته وكل أسلحته بقيادة الهداف الجزائري يوسف بلايلي، ويعول الشمال على ماجد محمد وساغبو.  
في اللقاء الثاني سيكون الصراع مثيراً وشرساً بين الوكرة والخريطيات، اللذين يجمع بينهما صراع من نوع آخر للهروب من الهبوط للدرجة الثانية، وسيتجدد هذا الصراع مرة أخرى الليلة للحصول على أغلى انتصار ومواصلة المشوار المهم في أغلى البطولات، وسوف تنطلق المباراة في السابعة والربع مساء بنادي قطر. 
ويعول الوكرة في مباراة اليوم على نجمه بين يطو وعلى الأسماء الجديدة التي ستظهر للمرة الأولى اليوم، لا سيما الجزائري عبدالنور بلحسيني القادم من أم صلال، والإسباني سانشيز العائد إلى صفوف الفريق وعلي عوض وعثمان كوليبالي.
فيما يعتمد الخريطيات على الهداف المغربي رشيد تبركين بجانب السوري محمد عثمان ومنساه ايفان وعبدالرحمن محمد.  وفي اللقاء الثالث ستكون المواجهة أكثر صعوبة وأكثر قوة، وتجمع الدحيل مع الأهلي في السابعة والربع مساء باستاد حمد الكبير بالنادي العربي، وتشير التوقعات إلى أن المواجهة لن تكون سهلة للطرفين. الدحيل سيخوض المباراة بهدفين وليس بهدف واحد، الهدف الأول هو الفوز والتأهل ومواصلة المشوار من أجل الوصول إلى النهائي، وتعويض إخفاقه حتى الآن في الدوري الذي يحمل لقبه، والهدف الثاني هو الاطمئنان على صفوفه وطمأنة الجماهير القطرية بشكل عام قبل بدء مشواره في كأس العالم للأندية 4 فبراير بالمواجهة القوية أمام الأهلي المصري. المواجهة ستكون قوية أيضاً لاكتمال الصفوف، حيث يعتمد الدحيل على الثنائي البرازيلي دودو وإدميلسون ومعهما المعز علي وإسماعيل محمد ومن خلفهما الإيراني علي كريمي، فيما يعتمد الأهلي على المغربي نبيل الزهر وهيرنان بيريز وأميد براهيمي وعبدالرشيد أمارو وعلي قادري.

صبري لموشي: رغبة كبيرة
أكّد صبري لموشي مدرب نادي الدحيل أنه عندما يتعلق الأمر ببطولة كأس الأمير يكون هنالك رغبة كبيرة عند اللاعبين والأندية للوصول لأبعد نقطة وتحقيق اللقب، ويكون فيها أيضاً تركيز كبير لدى اللاعبين؛ وذلك لسبب بسيط أن الكل يريد أن يذهب بعيداً في البطولة. وأضاف: الجميع يعلم أنه بعد هذه المباراة سنبدأ التحضير لبطولة كأس العالم للأندية، وسنبذل كل ما لدينا في مباراة اليوم لتحقيق التأهل، وسوف يكون تركيزنا على كل مباراة نخوضها، وقد لعبنا أمام نفس الفريق في الدوري وفزنا عليه، وكل المباريات تتشابه، لكننا مطالبون بالتركيز وأن ندخل المواجهة بصورة جيدة.
وحول إن كان يفضّل خوض مباراة الافتتاح في بطولة كأس العالم، قال: ولو أني أفكر الآن في مباراتنا اليوم أمام الأهلي، لكن نعم تمنيت، أما في الوقت الراهن علينا أن نركز أكثر على مواجهة الأهلي في كأس الأمير.

نيبوشا: الكل متحفّز
قال المونتينيغري نيبوشا مدرب الأهلي: مباراتنا اليوم ستكون صعبة أمام منافس قوي، ولكننا جاهزون لتقديم الأفضل، والكل متحفز لخوض هذه المباراة بقوة وصنع الفرق في هذه المواجهة.
وأضاف: إذا لعبنا بنفس المستوى الذي ظهرنا به أمامهم في الدوري سنكون جيدين، خاصة أن الفريق قدم مباراة كبيرة رغم الهزيمة، وفي آخر مباراتين لنا في الدوري لم ننجح في صنع الفرص والتسديد، ولكن واثق في المجموعة التي نمتلكها رغم عدم امتلاكنا العدد الكافي من اللاعبين.
وعن حاجة الفريق إلى ضم عناصر جيدة، قال نيبوشا: لا يمكن الحديث عن التغييرات في هذا الوقت بالذات، نعم نحتاج للاعبين، لقد قلت سابقاً ليس لدينا العدد الكافي لخوض المباريات، لكن مع العناصر الحالية سنقدم أفضل ما لدينا فيما تبقى لنا من مباريات في الدوري.

يونس علي: أحذّر اللاعبين من التراخي
قال يونس علي مدرب فريق قطر: لا شك أنها مباراة مختلفة عن مباريات الدوري، وسنلعب أمام فريق صعب رغم أنه يلعب في الدرجة الثانية.
وأضاف: عشت تجربة سابقة مع المرخية، ووصلت معه لنصف النهائي، اللاعبون عندما يلعبون أمام فرق الدرجة الأولى يكون لديهم حماس لتقديم أفضل ما لديهم، وكذلك الفريق المنافس يملك لاعبين جيدين على مستوى كل الخطوط، ويقدم مستويات جيدة في الدرجة لثانية، فبغضّ النظر عن الأسلوب الذي يلعب به الشمال، يجب علينا أن نظهر بشخصيتنا في هذه المباراة، وأحذّر اللاعبين من التراخي لأن بطولات الكؤوس لا تعترف بمركزك في الدوري أو المستوى الذي تلعب به.
وعن كون المباراة فرصة للعودة لسكة الانتصارات، قال مدرب نادي قطر: أولاً أشكر اللاعبين على كل ما قدموه في كل المباريات، وبالنسبة لمستوياتنا كانت جيدة، ولم نظهر بالصورة الجيدة فقط أمام الريان.

هيشان شزواني: فرصتنا قائمة
أكّد المغربي هيشان شزواني مدرب نادي الشمال أن مباراة اليوم ستكون صعبة أمام فريق قوي يقدم مستويات جيدة في الدوري، لكنهم سيخوضون اللقاء بجدية لتحقيق نتيجة إيجابية. وقال مدرب الشمال خلال المؤتمر الصحفي: مباريات الكأس دائماً ما تكون صعبة على جميع الفرق، وهدفنا الوصول لأبعد نقطة، وشاءت الأقدار أننا سنواجه فريق نادي قطر الفريق المتكامل على مستوى كل الصفوف، ويلعب بشكل جيد وحقق نتائج إيجابية أمام فرق كبيرة، ولكن نحن أيضاً لدينا كامل الحظوظ للتأهل، ولو أن الكفة تميل لنادي قطر، وهنا تكمن صعوبة المباراة، ومواجهات الكأس ستفيدنا بشكل كبير في الدوري. وعن غياب اللاعب خليل، قال هيشان شزواني: خليل لاعب مهم بالنسبة لنا، ويعتبر من ركائز الفريق، وأتمنى أن يكون جاهزاً للمباريات المقبلة، ولا أريد أن أغامر بلاعب مصاب، ولكن غيابه سيؤثر علينا.

لوبيز: مهمة صعبة
شدّد ماركيز لوبيز مدرب الوكرة على أهمية مباراة اليوم أمام الخريطيات، وقال: بطولة كأس الأمير مهمة بالنسبة لكل الفرق المشاركة فيها، أمامنا ثلاث مباريات للوصول للنهائي، ففي النسخة الماضية قدمنا مستويات جيدة خرجنا فيها بضربات الترجيح أمام السد، ونريد في هذه النسخة الوصول لأبعد نقطة ممكنة، وأعلم أن المهمة هذه المرة ستكون صعبة.
وأضاف: الظروف قد تختلف عن الموسم الماضي، لكن في الموسم الحالي حققنا بعد 15 جولة 14 نقطة، أما في الموسم الماضي حققنا 16 نقطة أي الفرق هو نقطتان فقط، وحتى إن كان مركزنا أفضل، لكن الإصابات هذا الموسم أثرت علينا بشكل كبير. 
وعن اللاعب بلحسيني قال لوبيز: أعرف بلحسيني من خلال المباريات التي خاضها مع فريقه السابق أم صلال، وهو بديل سيبايوس الذي رحل عن الفريق، ولكنه لاعب جيد ونأمل أن يساعدنا.

ميرغني الزين: الجميع يطمح للفوز

قال ميرغني الزين مساعد مدرب الخريطيات: إن مباراة اليوم ستكون مختلفة تماماً عما قدمه الفريق في الدوري، وسنسعى جاهدين لتقديم صورة مختلفة ونقدم الأفضل، لا سيما أن بطولة كأس سمو الأمير غالية على قلوبنا جميعاً.
وقال ميرغني الزين: إن شاء الله مع التركيز ورغبة اللاعبين سنقدم أفضل ما لدينا في مباراة اليوم لتحقيق بطاقة الصعود والوصول لأبعد نقطة ممكنة، فقد لمسنا تغييراً إيجابياً في أداء الفريق خلال المواجهة الأخيرة خاصة، وإن شاء الله سيكون له تأثير على أدائنا في مباراة اليوم، فالجميع في الفريق يريد تحقيق الفوز الذي سيكون له تأثير كبير على مشوارنا في الدوري أيضاً.
وأشار إلى أن الوقت لم يكن كافياً لتغيير كثير من الأشياء في صفوف الفريق، لهذا حاولوا إعادة الروح للاعبين، ومع التغييرات سيحقق الفريق أفضل ما لديه.

_
_
  • العشاء

    7:04 م
...