الإثنين 7 رمضان / 19 أبريل 2021
 / 
03:05 ص بتوقيت الدوحة

«الشقب» يُلاحقه .. «الريان» يتصدر منافسات اليوم الأول من نهائي «القلايل»

لعريق - العرب

الأحد 28 فبراير 2021

تصدر فريق «الريان» منافسات اليوم الأول بالمجموعة النهائية أمس السبت، ضمن منافسات بطولة القلايل للصيد التقليدي 2021، حيث صاد (6) حبارى بـ (150) نقطة وظبي بـ (80) نقطة بمجموع نقاط (230)، وبفارق (10) نقاط فقط حل ثانياً فريق «الشقب» بمجموع نقاط (220) عن اصطياده (8) حبارى بـ (200) نقطة، و(20) نقطة عن اصطياده عدد (2) كروان، أما فريق «نوماس» فقد حقق (170) نقطة عن اصطياده (6) حبارى بـ (150) نقطة، وعدد (2) كروان بـ (20) نقطة، وحقق فريق «ذياب» (50) نقطة عن اصطياده (حباروين)، وجاء أخيراً فريق «لفان» بـ (25) نقطة عن اصطياده حبارى واحدة فقط.
قال خالد بن محمد المعاضيد رئيس اللجنة المنظمة لبطولة القلايل: إن منافسات المجموعة النهائية ستكون قوية، وإن الفرق تتنافس بقوة كبيرة، مؤكداً أن نتائج اليوم الأول في بطولة القلايل تعكس قوة المنافسات لكنها لا تحسمها.
وتلعب اللجنة الأمنية ببطولة القلايل للصيد التقليدي دوراً مهماً في الحفاظ على أمن وسلامة البطولة، وتأتي قوة الأمن الداخلي «لخويا» في مقدمة الجهات الأمنية التي تقوم بهذا الدور.
وفي هذا السياق، قال الملازم أول عبدالله محمد الشهواني رئيس اللجنة الأمنية ببطولة القلايل: «دورنا كقوة الأمن الداخلي (لخويا) في بطولة القلايل هو التغطية الأمنية للبطولة كاملة، وذلك من خلال إيجاد نقاط أمنية في كل مكان بهدف الحفاظ على المشاركين والمنظمين، وكل من يتواجد داخل البطولة وخارجها، ونحرص على تطبيق التباعد بين المشاركين وكافة المتواجدين أثناء خروج الفرق من المحمية، فضلاً عن المشاركة في عمليات التنظيم بشكل عام، وضمان سلامة الجميع في بطولة القلايل». وأضاف: «أود التأكيد على أن جميع المشاركين والعاملين في اللجان المنظمة للبطولة يحرصون على تطبيق الإجراءات الاحترازية، حفاظاً على صحة وسلامة الجميع في ظل انتشار وباء كورونا الحالي، والجميع متعاون في هذا الأمر، خاصة أن هناك توجيهات وإرشادات من اللجنة المنظمة بالتنسيق مع وزارة الصحة العامة في هذا الشأن».
وتابع الملازم أول الشهواني أن «هناك 15 دورية تعمل على مدار الساعة، تشارك في عمليات التأمين للبطولة، وهذه الدوريات موزعة على المحمية كاملة، بالإضافة إلى الدوريات الليلة، والجميع يؤدي واجبه على أكمل وجه، حيث يشارك ما يزيد عن 63 فرد أمن في عمليات التأمين للبطولة، والجميع يعمل بتفانٍ، ويبذلون جهوداً كبيرة لإتمام مهامهم على أكمل وجه، والحمد لله نلمس ردة الفعل من مسؤولي اللجنة المنظمة والمشاركين».
وأكد رئيس اللجنة الأمنية للبطولة، أن «الجميع متعاون من أجل الحفاظ على الأمن العام هنا، وإخراج البطولة بالشكل اللائق ولم نرصد أي خروقات أمنية في البطولة بصفة عامة، كما أن هناك تعاوناً وتنسيقاً جيداً بيننا، وبين اللجنة المنظمة لبطولة القلايل من أجل ضمان خروج عمليات التأمين بشكل جيد، ونستطيع بالفعل أن نخدم هذه البطولة التراثية الكبيرة».
وحول استعداد اللجنة الأمنية للبطولة قال الملازم أول الشهواني: إن اللجنة الأمنية استعدت جيداً وقامت بعمل الترتيبات اللازمة قبل انطلاق منافسات البطولة، وهو ما ساعد أعضاء اللجنة الأمنية على القيام بمهامهم على مدار أيام منافسات البطولة وإلى اليوم الأخير غداً الاثنين.
وأوضح أن الأجواء العامة في بطولة القلايل بطبيعة الحال مشجعة جداً على العمل والجميع يبذل الجهود من أجل إخراج هذا الحدث التراثي بصورة لائقة، كما أن الجميع متعاونون سواء اللجان وبعضها البعض أو أعضاء الفرق المشاركة في المنافسات، وهذا بطبيعة الحال يجعل جميع الأعمال التي تتم في موقع البطولة تتم بنجاح.
وأشار إلى أن التنظيم الجيد أحد عوامل نجاح أي حدث، سواء أكان رياضياً أو في أي مجال، وهو ما نستطيع أن نقوله عن بطولة القلايل إن لديها لجنة منظمة بات لديها خبرات طويلة في مسألة تنظيم هذه البطولة؛ كونها حدث رياضي تراثي كبير، وتلك اللجنة تبذل أقصى ما لديها لإخراج القلايل بالصورة المشرفة بما يليق باسم قطر. وأكد رئيس اللجنة الأمنية أن اللجنة المنظمة للقلايل حريصة على تقديم الجديد، والمفاجآت في كل نسخة من البطولة، وهذا ما يميزها ويجعلها دائماً بطولة للمتعة لكل من يشارك فيها، سواء المتسابقين أو من يعملون باللجان، وتلك شهادة نقولها ونسمعها كثيراً من كل من يشارك في هذه البطولة.
وأضاف أن بطولة القلايل ناجحة منذ النسخة الأولى، وبات لها جمهور كبير ومتابعون من داخل قطر وخارجها، وكل من يشارك في هذه البطولة يكون سعيداً ومتحمساً لتقديم أفضل ما لديه من جهد للمساهمة في نجاحها، وفي نفس الوقت يضيف لنفسه خبرات.

_
_
  • الفجر

    03:46 ص
...