لمساعدة أولياء الأمور في تركيب المقاعد المخصصة للأطفال بسياراتهم

وزيرة الصحة تدشّن برنامج قطر لسلامة الطفل الراكب «غلاي»

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 19 مارس 2019 02:37 ص

دشّنت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزير الصحة العامة، أمس، برنامج قطر لسلامة الطفل الراكب «غلاي»، بمركز صحة المرأة والأبحاث. ويُعدّ هذا البرنامج ثمرة للتعاون بين القطاعين العام والخاص، بما في ذلك وزارة الصحة العامة، ووزارة الداخلية، ومؤسسة حمد الطبية، ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية، ومركز سدرة للطب، ووزارة التعليم والتعليم العالي، وشركة «كونوكو فيليبس»، وشركة صالح الحمد المانع.
خلال حفل تدشين البرنامج، افتتحت سعادة وزيرة الصحة العامة أول محطة اختبار لبرنامج «غلاي» بمركز صحة المرأة والأبحاث.
وسيعمل في المحطة فنيون متخصصون في سلامة الأطفال بالمركبات؛ لمساعدة أولياء الأمور في تركيب المقاعد المخصصة للأطفال بسياراتهم.
وتُعدّ هذه المحطة هي الأولى في دولة قطر، على أن يُنشأ مزيد من المحطات في 2019، والتي سيكون تشغيلها ومراقبتها من قبل مركز حمد الدولي للتدريب في مؤسسة حمد الطبية.
وأكدت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري التزام دولة قطر بالعمل على الحفاظ على سلامة جميع أفراد المجتمع في الطرق، وخاصة صغار السن. مضيفة: «إن السلامة المرورية للأطفال تُعدّ عنصراً أساسياً في الخطة العالمية الخاصة بـ (عقد العمل من أجل السلامة على الطرق 2011-2020). وإننا نفخر بأن دولة قطر من الدول الرائدة في تقديم هذه الخدمة الفريدة من نوعها، والتي تهدف إلى إنقاذ حياة الأطفال».
وسيقوم فنيو سلامة الأطفال في المركبات العاملون في المحطات بتركيب مقاعد الأطفال في السيارات، بالإضافة إلى تدريب أولياء الأمور عملياً على كيفية تثبيت المقاعد بالشكل الصحيح. وقد دُرّب هؤلاء الفنيون ضمن برنامج تطوير فنيي سلامة الأطفال في المركبات، الذي يديره مركز حمد الدولي للتدريب في مؤسسة حمد الطبية. وقد أُنشئت أول محطة لهذا الغرض في المواقف الأرضية لمركز صحة المرأة والأبحاث، ويمكن لأولياء الأمور حجز المواعيد لتركيب مقاعد الأطفال في سياراتهم.
وأشار الدكتور خالد عبدالنور سيف الدين -مدير مركز حمد الدولي للتدريب- إلى أن برنامج «غلاي» هو ثمرة العمل المشترك بين القطاعين العام والخاص لدعم الاستراتيجية الوطنية للسلامة المرورية.
«يبلغ عدد المواليد في دولة قطر سنوياً أكثر من 20.000 مولود. ولذا، فإن إطلاق هذه المبادرة سيؤدي دوراً مهماً في تعزيز الوعي بسلامة المواليد وصغار السن في المركبات». ويحتوي البرنامج على عدد من العناصر، منها: برنامج تدريب فنيي سلامة الأطفال في المركبات، ومحطات اختبار مقاعد الأطفال أو التحقق منها، وبرنامج زيارات المدارس، والانخراط المباشر مع أفراد المجتمع، بالإضافة إلى الأبحاث والتقييم.

أضف تعليقاً

لا يوجد تعليقات على الخبر.

الكيان المحتل يكافئ ترامب بإنشاء مستوطنة باسمه في الجولان

قطر تدين تفجيرات بالصومال وكينيا

المغامر القطري علي الكواري يتحدث عن أسفاره حول العالم في مكتبة قطر الوطنية

أردوغان يتعهد بحماية سفن بلاده في شرق المتوسط

"ويِش" يدعم قادة التمريض الشباب في جمعية الصحة العالمية بجنيف

محكمة قطر الدولية تعزز قطاع التحكيم في قطر بشراكة دولية جديدة

رئيس الوزراء يستقبل السفير الصيني

رئيس الوزراء يستقبل السفير العراقي لدى الدولة

حمد الطبية تنتهي من مشروع توسعة مركز الجراحة المتكاملة

قطر الخيرية تفتتح مدرسة ابتدائية في الصومال

الدوحة